استمراراً في سلسلة مبادراتها التوعوية والاجتماعية.. أقامت أمانة محافظة جدة مبادرة كن مكاني، وهي مبادرة مختلفة من نوعها، فارتدى منسوبو الأمانة أزياء عمال النظافة واستعاروا أدواتهم وبدأوا بتنظيف الواجهة البحرية في بادرة جميلة منهم بمناسبة يوم النظافة العالمي

وصرح المهندس هتان حمودة مدير العلاقات المجتمعية في أمانة محافظة جدة والمشرف على المبادرة أن هذه المبادرة تهدف كغيرها مشاركة المجتمع المناسبات والأيام المحلية والعالمية، ولكنها تتميز عن غيرها بالمشاركة الفعالة لمنسوبي الأمانة بوضع نفسهم ذهنياً وبدنياً مكان عامل النظافة، حتى يشعروا بالجهد المبذول من عمال النظافة وتتغير وجهة نظرهم لكل ورقة بسيطة قد ترمى في الشارع، فهي معناها انحناءة ظهر لعامل بسبب فعل كان من السهل أن يتغير لرميها في أي سلة من سلات المهملات المنتشرة في كل مكان في الواجهة البحرية، أو غيرها من الأماكن.

رسالة مباشرة للعاملين في هذه المبادرة، فعند ارتداء هذا الزي تشعر ببعض الاحاسيس المختلفة،، وتتغير لديك مفاهيم كثيرة عند العمل بيديك وتنظيف المكان من مخلفات من سبقوك، وهذا ما أيده محمد غازي صدقة وأضاف أن هذا دافع أكبر للجميع للمحافظة على بلدهم في أجمل صورة وأن تكون مسؤولية النظافة مسؤولية كل فرد

وكما كانت الرسالة مباشرة لكل العاملين فهناك أيضاً رسائل غير مباشرة لكل من رأى المبادرة أو سمع عنها، فقد أشادت العوائل الموجودة على شواطئ جدة بنظافة المكان، وبقوة الفكرة وفعاليتها لحث الجميع على المحافظة على المكان أفضل مما وجدوه.