بهدف تحسين الصحة النفسية، وهو هدفٌ مهم جداً، خاصة بعد الخروج من وباءٍ عالمي عانى الكثيرون منه نفسياً وبدنياً ومادياً.

اليوغا تجعل من يمارسها أفضل ذهنياً وبدنياً، ويتمكن من طرد الطاقة السلبية، وهذا ما دفع أمانة محافظة جدة ممثلة في الإدارة العامة للعلاقات المجتمعية لتنظيم يوم نسائي لممارسة اليوغا في الهواء الطلق تزامناً مع اليوم العالمي لليوغا، ويعتبر هذا الحدث هو الأول من نوعه في المملكة كما أشار بذلك المهندس هتان حمودة مدير إدارة العلاقات المجتمعية، وأكد على أن الأمانة تسعى من خلال هذه المبادرات المجتمعية لبناء الإنسان، تماشياً مع رؤية المملكة ٢٠٣٠.

وبالرغم من أن اليوغا منتشرة في المملكة سواء كان ممارسوها رجالا أو نساءً إلا أن ممارستها في الهواء الطلق والاستفادة من جو الحدائق هي سابقة أدهشت حتى مدربة اليوقا رنا الجهني والتي تمارسها منذ سنوات عديدة، فاعربت عن سعادتها وامتنانها لأمانة جدة، أن أتاحت لها وللمتدربات هذه الفرصة الجميلة والأولى في المملكة، ليستمتعن بممارسة رياضتهن المفضلة مع أنسام حديقة الروضة الجميلة.

وبالتأكيد أسعدت هذه المبادرة المتدربات اللاتي فرحن بممارستها في الهواء الطلق وممارسة تمارين جديدة عليهن، وقالت المتدربة حصة الغامدي أنها سعدت جداً بالتجربة وتتمنى تكرارها في القريب العاجل.

يذكر أن وزارة الرياضة اعترفت باليوغا كنشاط رياضي رسمي في المملكة منذ أربع سنوات ووفرت العديد من الدورات منذ ذلك الوقت مع مراعاة التقاليد والثقافة المحلية.