Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

12.5 مليار دولار.. أكبر عملية بيع لسندات لـ "قطر للبترول"

12.5 مليار دولار.. أكبر عملية بيع لسندات لـ "قطر للبترول"

A A
أنهت شركة الطاقة الحكومية "قطر للبترول"، أكبر عملية بيع لسندات في الأسواق الناشئة هذا العام، حيث باعت سندات دولارية بقيمة 12.5 مليار دولار في إطار سعيها لزيادة إنتاج الغاز الطبيعي المسال وتعزيز هيمنتها على السوق.

وباعت الشركة سندات على أربع شرائح لآجال 5 و10 و20 و30 عامًا. وكانت آخر عملية بيع سندات بالدولار للشركة في عام 2006، عندما جمعت 650 مليون دولار، وفقًا لبيانات جمعتها "بلومبرغ". ووضع المستثمرون أوامر بنحو 40 مليار دولار، وفقًا لشخص مطلع على الأمر. وسيساعد الدين الشركة على ضخ المزيد من الغاز من حقل الشمال العملاق، حيث خطط قطر لإنفاق 29 مليار دولار لرفع إنتاج الغاز الطبيعي المسال إلى 110 ملايين طن سنويًا بحلول عام 2027 من 77 مليون طن حالياً. وتلقت قطر للبترول عروضاً من شركات مثل Royal Dutch Shell Plc و TotalEnergies SE و Exxon Mobil Corp للمشاركة في تمويل التوسع. وقد بدأت الشركة العمل بالفعل وقال الرئيس التنفيذي سعد الكعبي إنها قد تستمر في تمويل المشروع من تلقاء نفسها.

وتأتي السندات في وقت قفزت أسعار الغاز الطبيعي في أوروبا - موطن بعض أكبر المشترين من قطر - إلى أعلى مستوى لها منذ ما يقرب من 13 عامًا وسط أزمة الإمدادات العالمية. وتعتمد قطر على الطلب المتزايد على الوقود وسط جهود في أوروبا وآسيا لتقليل الاعتماد على الفحم، حيث تتحول المرافق إلى غاز طبيعي أنظف احتراقًا في محاولة لخفض انبعاثات الكربون. تبلغ احتياجات الإنفاق الرأسمالي لقطر للبترول حوالي 59 مليار دولار في السنوات الخمس المقبلة، وفقًا لنشرة الاكتتاب التي اطلعت عليها "بلومبرغ". وقد حققت أرباحًا بعد خصم الضرائب بنحو 5 مليارات دولار في الربع الأول. وكانت تلك زيادة عن 3.6 مليار دولار في العام السابق، حيث أدت إعادة فتح الاقتصادات الرئيسية من جائحة فيروس كورونا إلى رفع أسعار الطاقة.

وتم تعيين سيتي غروب وجي بي مورغان منسقين عالميين للصفقة، فيما أدار عملية الطرح كل من بنك أوف أميركا، ومجموعة كريدي سويس، ودويتشه بنك، وجولدمان ساكس، وإتش إس بي سي هولدنجز، ومجموعة ميتسوبيشي يو إف جي المالية، وبنك قطر الوطني.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X