Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

4 مستشفيات و22 فرقة ميدانية لخدمة 60 ألف حاج بالمشاعر

4 مستشفيات و22 فرقة ميدانية لخدمة 60 ألف حاج بالمشاعر

قيادات صحة مكة لـ المدينة :

A A
كشفت القيادات الصحية في مكة المكرمة عن تجهيز 3 مستشفيات بمنى وعرفة ومستشفى متنقل و36 سيارة إسعاف و22 فرقة ميدانية لخدمة 60 ألف حاج خلال الموسم الاستثنائي الثاني في ظل أزمة كورونا، إضافة إلى كافة مستشفيات ومراكز العاصمة المقدسة، وشددوا في ندوة المدينة على تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والوقائية وعزل الحالات المشتبه في إصابتها بكورونا على الفو،ر مشيرين إلى الجاهزية التامة لمستشفيات العاصمة المقدسة لتقديم الخدمات العلاجية باعتبارها خط الدفاع الأول.

المشاركون في الندوة

د. وائل مطير

د. سري عسيري

د. موفق أبو طالب

د. صالح القحطاني

د. خالد الشهراني

تجهيزات وفق المعايير العالمية

في البداية تحدث مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور وائل بن حمزة مطير عن الظروف الاستثنائية لموسم الحج للعام الثاني على التوالي من اجل المحافظة على سلامة الجميع، وتتابع وزارة الصحة عن كثب آخر التطورات الداخلية والخارجية لجائحة كرونا وتضع البروتوكولات لكيفية الوقاية من الفايروس وعلاجه. وأوضح أن صحة مكة بدأت استعداداتها لموسم الحج لهذا العام بما يتفق مع المعايير العالمية لجودة وسلامة الرعاية الصحية وبما يحقق تطلعات ولاة الأمر الذين وضعوا خدمة الحاج من أولى الأولويات.

واشار الى المستشفيات والمراكز الصحية التي تم تهيئتها والتي ستقدم خدماتها لضيوف الرحمن، ففي عرفات:

- مستشفى جبل الرحمة

- مستشفى شرق عرفات

- بالإضافة لمركزين بعرفة ومركز صحي بمزدلفة وبمشعر منى:

- مستشفى منى الوادي

- ثلاثة مراكز صحية

وتعد مستشفيات العاصمة المقدسة خط الدفاع الأول في تقديم جميع الخدمات العلاجية وتشمل:

- مستشفى النور التخصصي

- مستشفى الملك فيصل

- مستشفى الملك عبدالعزيز

- مستشفى حراء

- مستشفى الولادة والأطفال

- مستشفى أجياد

- المراكز الصحية بالعاصمة المقدسة

- مركزان صحيان داخل الحرم

-مدينة الملك عبدالله الطبية.

ولفت مدير عام الشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة إلى التنسيق المستمرمع الجهات الحكومية والاجتماعات الدورية تحت إشراف الإمارة لدعم الخدمات المقدمة للحجاج

التحصين ابرز شروط تصريح الحج

من جانبه أوضح مساعد المدير العام للصحة العامة الدكتور سري بن إبراهيم عسيري أبرز البروتكولات المتبعة لحج هذا العام واهمها:

- التأكد من الحالة الصحية للحاج

- التحصين للحصول على التصريح

- توعية شمولية للحاج وفي مقدمتها الاحترازات

الصحية الواجب اتباعها وهي لبس الكمامة والتباعد المكاني وغسل اليدين واستخدام الأشياء الشخصية له.

- التعريف بطرق انتشار المرض والوقاية منه

- التوعية ببعض الممارسات الصحية مثل تجنب لمس العينين

والأنف والفم قبل غسل اليدين والحث على الاهتمام بالعناية الشخصية والرعاية الصحية واتباع آداب العطاس والسعال واستخدام المناديل الورقية والتخلص منها بأسرع وقت ممكن

- نشر ثقافة استخدام عبوات المطهر الكحولي للأيدي بطريقة صحيحة بين القائمين على مسار الحج والموظفين والحجاج.

فحوصات لكورونا وحملات للتبرع بالدم

وعن أبرز ملامح خطة الطوارئ لحج هذا العام في ظل جائحة كورونا والأستعدادات للتعامل مع اي الظروف أبان مدير إدارة الحج والعمرة بالشؤون الصحية بمنطقة مكة المكرمة الدكتور موفق بن محمد أبو طالب، ان خطة الطوارئ لحج هذا العام تمثلت في مجموعة من الجوانب وابرزها :

- تجهيز المستشفى المتنقل

- مشاركة 10 فرق طبية إسعافيه بمستشفيات العاصمة المقدسة

- مشاركة 22 فرقة طبية إسعافيه ميدانية

- تجهيز طبي لـ 36 سيارة اسعاف

- تجهيز المستشفيات والمراكز الصحية

بالأدوية والمستلزمات الطبية لاستقبال المرضى - تجهيز المستودع الطبي بعرفات لتموين جميع المرافق الصحية بالمشاعر.

واضاف الدكتور ابوطالب فيما يخص فحوصات كورونا بأن هذا الجانب ايضا ولأهميته فإن إدارات المختبرات وبنوك الدم بصحة منطقة مكة المكرمة اكملت استعداداتها في هذا الخصوص وتقوم بدور مهم جداً خاصة في ظل الظروف الراهنة، واعدت خطط الطوارئ بناء على تحليل المخاطر ومن ابرز ملامحها

- تجهيز قسم التشخيص الجزيئي بكافة البنود التموينية والتشغيلية الخاصة

- فحص تحاليل فايروس كورونا بالمشاعر المقدسة بمستشفى شرق عرفات

3- التأكد من توفر كافة البنود التموينية

4- التشغيل لكافة الاختبارات المسجلة بدليل خدمات المختبر

5 - التنسيق مع جميع الإدارات الحكومية والعسكرية والخاصة لعمل حملات للتبرع بالدم

عزل الحالات المشتبه بها على الفور

ولفت مدير مستشفى منى الوادي الدكتور خالد محمد الشهراني الى كبفبة التعامل مع من تثبت اصابته بكورونا فقال:

- يتم فورا عزل الحالات المصابة بكورونا في أماكن مخصصه للعزل داخل المستشفى

- اجراء الفحوصات المخبرية

داخل المشاعر المقدسة والتأكد من الحالة واضاف أن مستشفى منى الوادي على استعداد تام

- لتقديم خدمات الطوارئ

- لعلاج ضربات الحرارة

- لاستقبال حالات العناية المركزة

- لعلاج امراض الباطنية

وعن فترة عمل المستشفى قال: إنه سيبدأ من يوم 7 ذو الحجة الى 15 من نفس الشهر

الطوارئ والجراحة بمستشفى جبل الرحمة

وفيما يخص الاستعداد الصحي في عرفات قال مدير مستشفى جبل الرحمة الدكتور صالح مريع القحطاني

فيما يخص كورونا تحديدا المستشفى سيقوم:

- وضع بروتوكولات وقائية لجميع العاملين وإسكان الحجاج.

- تكوين فريق متخصص من مكافحة العدوى داخل

المستشفى لتطبيق جميع البروتوكولات الصحية: واهمها لبس الكمامات وتطهير اليدين والتباعد .

واكد الدكتور القحطاني ان المستشفى في جاهزية كاملة وهويضم خدمات الطوارئ وضربات الحرارة والعناية المركزة من خلال 17 سريرا والباطنية والجراحة والعمليات والمناظير والعيادات.

وسيبدأ العمل بمستشفى الرحمة من يوم 5 ذو الحجة .

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X