احتفل الشعب الأمريكي في اليوم الرابع من شهر يوليو وعلى مستوى الولايات كلها بذكرى يوم استقلال الدولة وأصبحت تحت مسمى الولايات المتحدة الأمريكية ورفع رايتهم بخطوط ونجوم العلم الأمريكي المعروف حول العالم.

وقد بعث خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- ببرقيتي تهنئة للرئيس الأمريكي بايدن بذكرى الاستقلال.

ويعتبر هذا اليوم عطلة فدرالية في الولايات المتحدة الأمريكية بمناسبة اعتماد وثيقة إعلان الاستقلال في 4 يوليو عام 1776، معلنة استقلالها عن بريطانيا العظمى.. وعادة ما يرتبط بعيد الاستقلال المسيرات والألعاب النارية والاحتفالات في الشوارع والكرنفالات والمعارض والرحلات والحفلات الموسيقية.

وسبب تسمية أمريكا ببلاد العم سام يعود للقرن التاسع عشر في الحرب التي نشبت عام 1812 بالتحديد، فالاسم يعود إلى جزار من السكان المحليين الأمريكيين ويدعى اسمه صموائيل ويلسون، كان له دور مؤثر وفعال مع القوات الأمريكية، حيث كان يقوم بإمداد تلك القوات باللحم البقري، وكان ذا قدرة فائقة على طباعة (US) والتي تعني الولايات المتحدة على البراميل بشكل محترف وبتقنية عالية ليؤكد على أنها ملك للدولة، ولهذا السبب تم إطلاق لقب العم سام على هذا الرجل، فحرف (U) هو اختصار لكلمة (uncle) وتعني بالعربية «عم»، وحرف (S) يعود إلى (Sam) وتعني بالعربية «سام»، وبناء على هذا تم إطلاق اللقب (العم سام).

وكان كل من توماس جيفرسون وجون آدامز وبنجامين فرانكلين قد وقعوا على اعلان الاستقلال في ذلك اليوم، غير أن كثير من المؤرخين أستنتجوا أن الإعلان تم توقيعه قرابة شهر من اعتماده، وليس يوم 4 يوليو.

وجدير بالذكر أن جون آدامز وتوماس جيفرسون، الموقعان على «إعلان الاستقلال» كانا رؤساء للولايات المتحدة، وتوفيا في اليوم نفسه في 4 يوليو 1826، الذي كان الذكرى الخمسين للإعلان.. وفي حوزتي شرائط تاريخية تحكي هذه المعلومة عن ذكرى يوم الاستقلال وتاريخ بلاد العم سام.. هذا كل ما لدي عن هذا اليوم المهم للولايات المتحدة الأمريكية أقوى وأغنى وأرقى دولة في العالم.