Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
عبدالرحمن عربي المغربي

ياراحلين إلى منى

A A
كل عام تسعى المملكة العربية السعودية لتوفير كل الإمكانيات لضيوف الرحمن حتى يستطيعوا أداء فريضة الحج بكل يسر وسهولة وهذه الخدمات التي يراها العالم تشهد على ما تبذله المملكة في خدمة حجاج بيت الله الحرام، وهذا يجسد الإهتمام والرعاية التي يحظى بها ضيوف الرحمن، فخدمة الحجاج شرف لنا وواجب علينا قد كرمنا الله به، وهذا ماقاله خادم الحرمين الشريفين حفظه الله.. «حجاج بيت الله الحرام نكرر ترحيبنا الدائم بكم في مهبط الوحي وموطن خاتم الرسالات المملكة العربية السعودية، قد شرفنا الله بخدمة الحرمين الشريفين وقاصديهما، نذرنا أنفسنا وإمكانياتنا وما أوتينا من جهد، قيادة وحكومة وشعباً لراحة ضيوف الرحمن والسهر على أمنهم وسلامتهم».

***

ابن بطوطة في رحلته الشهيرة إلى مكة يصور بعبارات جميلة هذا البلد الأمين، فيقول: «ومن عجائب صنع الله أنه طبع القلوب على النزوع إلى هذه المشاهد المنيفة والشوق إلى المثول بمعاهدها العريقة وجعل حبها متمكنًا في القلوب، فلا يحلها أحد إلا أخذت بمجامع قلبه، ولا يفارقها إلا أسفًا لفراقها متولهاً لبعاده عنها، شديد الحنين إليها ناوياً لتكرار الوفادة إليها.. فأرضها المباركة نصب الأعين ومحبتها حشو القلوب.. حكمة من الله بالغة.. وتصديقًا لدعوة خليله عليه السلام».. انتهى٠٠ نعم هنا ولد الحبيب صلى الله عليه وسلم ٠٠ هنا تربى المصطفى رباه ربه وملأ قلبه حباً وفطرة ٠٠ هنا في المكان الذي أحب والأرض التي عشق.. عليك صلوات الله وسلامه ياخير خلق الله.. عليك صلوات الله وسلامه يامن أنقذ الله بك نفوساً من غيها وضلالتها.. عليك صلوات الله وسلامه يامن أرسله الله رحمة للعالمين، واليوم تعيش مكة أنشودة العمر حالة حب وإيمان بين حجاج بيت الله وأرضها المباركة ويستذكر الحاج تلك القصيدة قبل ٦٠٠ عام لعبدالرحيم البرعي:

ياراحلين إلى منى بقيادي

هيجتمو يوم الرحيل فؤادي

حرمتمو جفني المنام لبعدكم

ياساكنين المنحنى والوادي

سرتم وسار دليلكم ياوحشتي

العيس أطربني وصوت الحادي

فإذا وصلتم سالمين فبلغوا

مني السلام للنبي الهادي.

***

اللهم إنى أسألك بفضلك وعظمتك وجلالك وهيبتك وجبروتك وقوتك وبأسمائك الحسنى وصفاتك العُلى أن تفرج عنا ما نحن فيه وأن تقدر لنا الخير فيما نريده وننويه، وأن ترزقنا من رزقك، وأن تظلنا بظلك يوم لا ظل إلا ظلك.. اللهم لا تطوِ صفحة هذه الأيام الفضيلة إلا وقد سترت عوراتنا ومحوت سيئاتنا وقبلت توبتنا وفرجت همومنا واستجبت لدعواتنا.. اللهم اجعل أيام ذي الحجة نصراً وعزاً وخيراً وفلاحاً ونجاحاً.. كل عام والجميع بخير.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X