أكد وزير الصحة توفيق الربيعة من مشعر عرفات، أن الوضع الصحي للحجاج مطمئن جدًا، وكشف عن عدم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا بين الحجاج، مضيفا أن إجراءات الرصد والمتابعة ستستمر حتى نهاية الحج، وأن المملكة حرصت على تطبيق التباعد الاجتماعي لسلامة الحجاج.

وأضاف أن استكمال التحصينات كان شرطا لاختيار الحجاج، مشيرًا إلى أن لدى المملكة خبرات طويلة في التعامل مع الأوبئة.

كما أشار إلى أن هناك 15 مستشفى في مكة والمشاعر لمواكبة الحجاج صحيًا، لافتا إلى تدريب القائمين على حملات الحجاج لتعزيز السلامة الصحية، وأوضح أنه تم تجهيز فرق متخصصة بالإسعاف الميداني لتقديم الخدمات للحجاج، مؤكدة أن لديها إجراءات واحترازات على قدر كبير من الكفاءة لحماية الحجاج صحياً.