تتمتع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بأجواء صيفية مثالية بفللها وشققها الجميلة ومساحاتها الخضراء وأنشطتها المتنوعة، ما يجعلها ملاذًا للمقيمين والسياح، وتضم المدينة ملعبًا للجولف «رويال غرينز» ذا التصنيف العالمي، لعشاق تلك اللعبة المخملية ومحترفيها، وأيضًا حلبة كارتينج لهواة سباقات سيارات السرعة، و»آي بايك» لهواة الدراجات، وكذلك مارينا البيلسان لعشاق اليخوت والرياضات المائية، والتي تضم نادي اليخوت الفاخر، وقاعة ساحرة ذات طراز فريد يناسب الرونق البحري، وحين يحل الليل، يتحول مخيم لاغونا إسكيب الصحراوي الفاخر الواقع على أطراف مدينة الملك عبدالله الاقتصادية إلى مكان سحري كليلة من ليالي ألف ليلة وليلة.

تناول العشاء في متنزه الشاطئ

وتوفر المارينا نشاطات واسعة في رحاب الفندق المجاور «فندق بيلا سان»، بالإضافة إلى مركز تجاري، والعديد من المطاعم والكافيهات ذات التوكيلات والسلاسل العالمية، كما يوجد «ممشى الشاطئ التركوزاي»، والذي يعد أحد المعالم السياحية الرئيسة للمدينة. ولا يكتمل اليوم دون زيارة متنزه الشاطئ مساءً، في تقليد متعارف عليه للسكان والسياح على حد سواء، ويمكنك استئجار دراجة أو التنزه قدمًا أثناء استمتاعك بإطلالة البحر الأحمر الساحرة، وتوفر المنطقة العديد من خيارات المطاعم والمقاهي، غالبيتها ذات جلسات خارجية للاستمتاع بالهواء الطلق.

الرفاهية والفخامة

تتفرد مدينة الملك عبدالله الاقتصادية بمكانة سياحية خاصة، تستمدها من سماتها العالمية، ومقوماتها العصرية، ومرافقها الراقية، التي جعلتها وجهة الباحثين عن الرفاهية والفخامة.

ومنذ أطلقت الهيئة السعودية للسياحة برنامج «صيف السعودية»، في 24 يونيو الماضي، وحتى نهاية سبتمبر المقبل، تحت شعار «صيفنا على جوك»، اختارت 11 وجهة يقصدها السائحون من أرجاء المملكة، كان من بينها تلك المدينة الفريدة، التي لم يأتِ اختيارها من فراغ، بل لكونها تمتلك كل مقومات المدينة السياحية، ذات المواصفات العالمية والهوية السعودية، التي تكسبها عمقًا إضافيًا.

فمنذ إنشاء مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، قبل نحو 16 سنة، كانت مقومات السياحة أحد أهم أهدافها، إلا أنها عملت في السنوات الأخيرة، في ظل رؤية المملكة 2030، على تطوير صناعة السياحة فيها، من خلال ما تمتلكه من مقومات سياحية هائلة، لتصبح الآن أحد أهم الوجهات السياحية في المملكة، وأكثرها عصرية وحداثة.

حدائق ومتنزهات

وتضم المدينة الاقتصادية بين جنباتها مدينة أخرى ترفيهية فاخرة، تعد من الوجهات المهمة للمواطنين والمقيمين وزوار المملكة، حيث تشمل مرافق هامة تضم أنشطة سياحية وترفيهية تناسب كل أفراد الأسرة، مثل: حديقة ومتنزه جُمان بارك، التي صممت على مساحة 55 ألف متر مربع، لتصبح مشروعًا ترفيهيًا رائدًا مخصصًا للأسرة، ويقع موازيًا للقناة المائية بحي البيلسان، أحد أرقى الأحياء السكنية بالمدينة.

وفي حديقة ومتنزه جمان سوف يجد جميع أفراد الأسرة كل ما يطمحون إليه ويلبي احتياجاتهم من أشكال الترفيه والمتعة. حيث تضم الحديقة منطقة ألعاب مخصصة للأطفال الصغار، ومنطقة أخرى للأطفال الأكبر سنًا، وتحتوي على ألعاب عديدة مختلفة مثل التسلق والتأرجح والقفز، ومنطقة مخصصة للألعاب المائية والسباحة، وتتميز بأرضية مقاومة للصدمات لضمان سلامة الأطفال وذويهم.

قناة مدينة الملك عبدالله

وتمتد القناة عبر قلب مدينة الملك عبدالله الاقتصادية حيث هناك عدد لا يحصى من الأنشطة التي يمكنك القيام بها. فيمكنك إما استئجار أحد القوارب السريعة أو اليخوت من المرسى لتبحر بها في القناة البحرية أو يمكنك تجربة قوارب التجديف على شكل البجعة في القناة البحرية والتي يمكن استئجارها من منطقة ممشى المرسى. أما إذا كنت ترغب في المزيد من المغامرة، فيمكنك تجربة قوارب التجديف على الواقف والتي تعد طريقة رائعة لاستكشاف القناة.