ساهم توظيف التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في التيسير على قاصدي الحرمين الشريفين بشكل غير مسبوق، وبرزت أهمية استخدام وسائل التقنية الحديثة وأدوات الذكاء الاصطناعي والتطبيقات الذكية والخدمات الإلكترونية المتنوعة، في موسم الحج لما لها من دورٍ كبير في تسهيل الخدمات وتيسيرها لضيوف الرحمن وتقديمها بجودة عالية، خاصة في ظل الأوضاع الصحية الاستثنائية التي فرضتها جائحة كورونا على موسم الحج..

1 - بطاقة الحج الذكية

تُعد «بطاقة الحج الذكية» أو بطاقة الشعائر، أحدث الخدمات الذكية التي أطلقتها وزارة الحج والعمرة لتسهيل أداء المناسك على الحجيج.وتتميز البطاقة بأربعة ألوان، يرتبط كل لون بخدمات محددة لمجموعة من الحجاج كالبرنامج الخاص بهم والفوج الذي يتبعون له والحافلة التي تُقِلُّهم خلال رحلة الحج.

وتحتوي البطاقة التي يحملها جميع الحجاج على المعلومات الشخصية والطبية والسكنية للحاج، وتسهم في إرشاده إلى سكنه في المشاعر والتحكم بالدخول إليه وإلى المرافق المختلفة، إضافة إلى دورها في الحد من الحج غير النظامي.وتعمل البطاقة عن طريق تقنية اتصال المجال القريب (NFC) التي تمكِّن من قراءة البطاقة عن طريق أجهزة الخدمة الذاتية (KIOSK) المنتشرة في المشاعر المقدسة، كما تحتوي على رمز شريطي (Barcode) يتم قراءته عن طريق العاملين في الحج لمعرفة معلومات الحاج، بالإضافة إلى رمز الاستجابة السريعة (QR code) لتحميل التطبيق.

2- السوار الذكي

شهد موسم الحج هذا العام، تقديم سوار الحاج الذكي «نسك»، لأول مرّة في نسخته التجريبية ويتيح السوار خدمات عدّة تشمل توفير كامل المعلومات حول الحاج، والحالة الصحية (محصّن، محصّن جرعة أولى، محصّن متعافٍ). كما يتيح متابعة ورصد بيانات الحالة الصحية المتعلقة بقياس نسبة أكسجين الدم ونبضات القلب، وخدمات طلب المساعدة الأمنية أو الطبية الطارئة، مما يسهم في سرعة الوصول إلى موقع الحاج ومساعدته..

3- الروبوت الذكي

ولتحسين مستوى الخدمات في الحرمين الشريفين، وضمان بيئة آمنة صحيًا، أطلقت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين «الروبوت الذكي» الذي يستخدم للتعقيم والوقاية البيئية في الأماكن المغلقة.. ويحتوي الروبوت على خاصية الإنذار المبكر مع البث الصوتي في الوقت المطلوب، ويعمل من 5 إلى 8 ساعات بدون تدخل بشري، كما أنه مزود بكاميرا تحتوي على رادار عالي الجودة لرسم الخرائط.كما يستخدم «الروبوت الذكي» في توزيع عبوات مياه زمزم دون تلامس أو إعاقة للحركة في ظل تفشي جائحة كورونا..

4- تطبيق تنقّل

أطلقت رئاسة الحرمين تطبيق «تنقل» لحجز العربات إلكترونيًا في المسجد الحرام، بما يوفر لكبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة من قاصدي المسجد الحرام سهولة التنقل، ويضمن في الوقت نفسه تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية للحد من تفشي فيروس كورونا. ويسهل التطبيق عملية شراء التذاكر إلكترونيًا والحجز المسبق لتقليل التزاحم على نقاط بيع التذاكر وتسليم العربات، مما يحقق التباعد الآمن بين قاصدي المسجد الحرام.وإلى جانب تطبيق «تنقّل»، يتيح تطبيق «المقصد» للحاج البحث عن أي موقع داخل المسجد الحرام، عبر نظام الملاحة الإلكتروني الذي يحدد موقع حامل الهاتف النقال، ليتم إرشاده إلى مقصده داخل المسجد، وخارجه بالربط بنظام التحديد العالمي (GPS).

5- تطبيق مناسكنا

تسهيلًا لأداء المناسك وتعريف الحجاج على المشاعر المقدسة، أطلقت وزارة الحج والعمرة تطبيق «مناسكنا» الذي يقدم حزمة من الخدمات على الأجهزة الذكية التي يحتاجها الحجاج خلال رحلتهم في المشاعر المقدسة. ويدعم التطبيق 7 لغات، هي اللغة العربية، والإنجليزية، والفرنسية، والأردو، والتركية، والملايو، والبنغالية.كما يتيح خصائص عدّة، كخرائط مكة المكرمة، والمشاعر المقدسة، والمدينة المنورة، التي تحتوي بدورها على مجموعة كبيرة من المواقع المهمة للحاج خلال رحلته، مصنفةً وسهلة الاستخدام.

ويعمل أكثر من 60% من خصائص تطبيق «مناسكنا» دون الحاجة إلى الإنترنت باستخدام الـ»Offline Maps» وذلك بمجرد تحميل الخرائط، إضافة إلى خاصية معرفة حدود الحرم والمشاعر المقدسة.

6- تعليم المناسك افتراضيًا

وفي مجال التعليم ونشر الثقافة العامة حول المناسك، أطلقت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد مشروع التعليم الافتراضي لمناسك الحج والعمرة، بتقنية الواقع الافتراضي.و يُمكّن المشروع مستخدميه من إجراء تدريب عملي على شعائر الحج والعمرة خطوة بخطوة باستخدام تقنيات الواقع الافتراضي ثلاثية الأبعاد 3D، تفاعلي ومتعدد اللغات والبيئات بهدف تقليل الأخطاء الشائعة التي يقع فيها الحجاج قدر الإمكان.

كما يتضمَّن المشروع محاكاة الحشود وذلك لإضفاء الواقع الحقيقي في الحج والعمرة. ويهدف المشروع أيضًا، بحسب وزارة الشؤون الإسلامية، إلى تعريف غير المسلمين بفريضة الحج والعمرة.

7- المسار الإلكتروني

قدَّمت وزارة الحج والعمرة تقنية «المسار الإلكتروني» لحجاج الداخل لحج هذا العام لجميع المواطنين والمقيمين لمن يرغب في أداء الحج، حيث يعتمد القبول النهائي في هذا المسار على توفر الاشتراطات والمعايير والأماكن المتاحة. ويعمل نظام المسار الإلكتروني، من خلال أنظمة وبيانات في بوابة إلكترونية متطورة لعرض مختلف برامج الخدمات التي تعرضها شركات ومؤسسات حجاج الداخل.

كما عملت وزارة الحج في هذا الصدد على إنجاز التسليم الإلكتروني لمخيمات إسكان الحجاج بالمشاعر المقدسة، والربط الإلكتروني مع الجهات المعنية لمتابعة بلاغات وأعطال المخيمات إلى جانب إطلاق مشروع الوجبات مسبقة التجهيز ضمن عقود التغذية مع متعهدي الإعاشة.

8- منصّة منارة الحرمين

أطلقت وكالة الترجمة والشؤون التقنية بالرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام، منصة منارة الحرمين وهي منصة رقمية لغرض إثراء التجربة الروحانية التعبدية افتراضيًا، إضافة إلى تفعيل التواصل مع أئمة وشيوخ الحرمين الشريفين وذلك عن طريق نقل الدروس العلمية والتوجيهية والإرشادية من الحرمين إلى شتى المسلمين في بقاع العالم.

وتقوم المنارة بنقل وترجمة خطبة عرفة مترجمة بـ10 لغات عن طريق التطبيق والموقع الإلكتروني، لإيصالها للمسلمين في شتى بقاع العالم، كما يشمل التطبيق معلومات عن المسجد الحرام والمسجد النبوي، ومواقيت الصلاة.

9- مبادرة «المشاعر الخضراء»

اطلقت الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة مبادرة المشاعر الخضراء المتوائمة مع مبادرة السعودية الخضراء التي تهدف إلى تحسين البيئة وحماية الأرض والطبيعة من الاستخدام الجائر، من خلال زيادة الاعتماد على الطاقة النظيفة والمتجددة وتحقيق الاستدامة والازدهار.

وتشمل مبادرة «المشاعر الخضراء» عددًا من البرامج وهي مبادرة «إحرام» التي تستهدف تحويل قطعة الإحرام من نسيج مهدر يتم ردمه بالأطنان إلى نسيج معاد تدويره يستخدم في صناعة منتجات جديدة ، كما تشمل فرز وتجميع ومعالجة النفايات العضوية وتحويلها إلى سماد طبيعي يعزز خصوبة التربة ويحسن قدرتها على البقاء رطبة واحتفاظها بالمياه بعد الري.

10- اسأل الحج

أطلقت وزارة الحج والعمرة حساب «اسأل الحج» على وسائل التواصل الاجتماعي للإجابة عن استفسارات الحجيج المتعلقة بإجراءات الحج، وإصدار التصاريح، والبروتوكولات الصحية، والسكن والإعاشة، والتنقل، وغيرها.