تطلق وزارة التعليم اليوم الأحد خطة التدريب على المسارات التطويرية للمعلمين والمعلمات استنادا إلى المفاهيم الأساسية للتخصص التدريسي مع مراعاة التنوع في أنشطة التطوير المهني والمهمات الأدائية بحيث تشمل أنشطة وتطبيقات تناسب الفئة المستهدفة حسب المدى التطويري لمعلمي كل مرحلة دراسية، ويشمل ذلك مسار الصفوف الأولية ومسار العلوم الاجتماعية والوطنية ومسار الدراسات الإسلامية ومسار التربية البدنية ومسار العلوم الطبيعية ومسار الرياضيات ومسار اللغة العربية.

ويهدف هذا المشروع إلى تطوير أداء المعلمين والمعلمات في ضوء مسارات تخصصية تربوية وتعليمية محددة تستهدف سد الاحتياج من التخصصات التدريسية وفق برامج تدريبية قصيرة تتراوح بين يوم إلى 24 يوما تدريبيا.