أفادت قناة CNN الأمريكية بأنَّ الإدارة الأمريكية تبحث الإجراءات الهادفة للحدّ من انتشار فيروس كورونا، بما فيها إعطاء جرعة ثالثة من اللقاح لعدد من فئات المجتمع، مع العودة لارتداء الكمامات.

ونقلت القناة عن مصادرها أن الإدارة الأمريكية تناقش هذه الخطوات على خلفية ازدياد عدد الإصابات وعدم رغبة بعض الأمريكيين في تلقي اللقاح.

وأضافت أن السلطات الأمريكية تبحث بشكل نشط مسألة توفير جرعة إضافية من اللقاح للسكان المعرضين للخطر، مشيرة إلى أن احتمال حاجتهم إلى جرعة معززة من اللقاح آخذ في الازدياد، غير أن الهيئات المناسبة لم توافق على هذه الإجراءات حتى الآن.

كما تبحث إدارة البيت الأبيض أيضا العودة إلى التوصيات بارتداء الكمامات. في الوقت الذي تشير فيه المصادر إلى أن هذا القرار قد يصبح غير مريح سياسيًا بالنسبة للإدارة، إذ تم في الولايات المتحدة سابقًا إلغاء رسمي للعديد من المتطلبات في هذا المجال. لكن المعلومات المتوفرة، وفقًا للقناة، تدل على أن المراكز الفدرالية الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تدرس في الوقت الراهن ضرورة ارتداء الكمامات.

وأشارت القناة إلى أنه تجري أثناء هذه المناقشات ممارسة الضغط على الرئيس بايدن لكي يؤيد التطعيم الإلزامي لشرائح معينة من المواطنين، مؤكدة أن السلطات الأمريكية تحاول أن تقرر حاليًا فيما إذا كان من الضروري دعم الشركات التي تلزم عمالها بالتطعيم أو تخلق صعوبات لمن لا يرغب في تلقي اللقاح.

ووفقًا لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية، سجلت الولايات المتحدة حتى الآن 34,4 مليون حالة إصابة بفيروس كورونا، كما شهدت وفاة أكثر من 610 آلاف شخص، حيث تأتي البلاد في المرتبة الأولى عالميًا في الإصابات والوفيات.