قال مارك ريف خبير أمني سويسري إن قاعدة بيانات هواتف مستخدمي تطبيق "كلوب هاوس" وتحتوي على 3.8 مليار رقم هاتف، معروضة للبيع في الإنترنت الخفي (شبكة للتعاملات المشبوهة).

وأوضح الخبير الأمني في سلسلة تغريدات عير "تويتر"، أن هذه القائمة لا تتضمن أرقام مستخدمي التطبيق فحسب، مضيفا: "كما تتضمن أرقام أشخاص تمت مزامنة معلوماتهم من قوائم جهات اتصال مستخدمي التطبيق".

وأشار إلى وجود نسبة احتمال كبيرة في إدراج أشخاص في القائمة حتى لو لم يكن لديهم حساب في "كلوب هاوس".

وتؤكد تغريدات الخبير الأمني خطورة التطبيق على خصوصية المستخدمين وهي نقطة سبق أن حذر منها خبراء في التقنية، إذ لم يتوقف الأمر عند عمليات بيع أرقام المستخدمين فقط بل باعت أرقام أشخاص تمت مزامنة معلوماتهم من قوائم جهات اتصال مستخدمي التطبيق، ما يجعل كل من تعامل مع التطبيق ولو بشكل غير مباشر، مدرجا في قائمة البيع، حتى لو لم يكن لديه حساب.

ويلاحظ على التطبيق السماح بحدوث انتهاكات أخلاقية ودينية عديدة، منها التحرش الجنسي وسب الذات الإلهية والدعوة إلى الإلحاد والشذوذ والانحلال.

وكشفت تغريدات مارك ريف عن عدم اكتراث التطبيق بخصوصية مستخدميه، إضافة إلى وجود العديد من الثغرات والعيوب الأمنية، التي جعلت منه بيئة مفتوحة لعمليات القرصنة ما عرض بيانات مستخدميه لعملية انكشاف كبيرة وخطيرة في تاريخ تطبيقات التواصل الاجتماعي، الأمر الذي دعا إلى حجبه في عدد من الدول.

وإزاء انتهاك التطبيق لقيم وأخلاقيات المجتمعات ينتظر أن تتخذ العديد من الدول، ومنها المملكة إجراءات ضد التطبيق وفق ما تراه مناسبا، لا سيما أن المملكة تتخذ دائما منهجا حازما في محاربة التطبيقات الإلكترونية أو الممارسات المهددة لأمن الأسرة وقيم المجتمع وأخلاقه ومعتقداته، أو تمثل مخاطر على خصوصيات المواطنين.