أدت فيضانات موسمية وانزلاقات تربة إلى عزل أكثر من 300 ألف شخص في قرى في جنوب شرق بنغلادش ومصرع عشرين شخصا على الأقل بينهم ستة من اللاجئين الروهينغا، وفق ما أعلن مسؤولون الجمعة.

وتجتاح أمطار شديدة الغزارة منذ الإثنين المنطقة المحاذية للحدود بين بنغلادش وبورما حيث يقيم قرابة مليون من اللاجئين الروهينغا من بورما في مخيمات.

وقال المسؤول الإداري عن المنطقة مأمون الرشيد إن "الفيضانات عزلت قرابة 306 آلاف شخص في منطقة كوكس بازار، وتغمر سبعين قرية على الأقل".

وأضاف أن "عشرين شخصا على الأقل لقوا حتفهم في الفيضانات وانزلاقات تربة بينهم ستة من اللاجئين الروهينغا".

ونُقل نحو 36 ألف شخص إلى مدارس وملاجئ، بحسب مسؤولين.

وقال المسؤول المحلي في قرية جيلوانجا يونيون تيبو سلطان، أن "العديد من المنازل غارقة بالمياه. الاف الأشخاص لم يتمكنوا من الخروج منذ الأيام الثلاثة الماضية. جميع الطرق مقطوعة".