كشفت دراسة صادرة عن جامعة كامبريدج، أن السمنة تزيد من خطر الإصابة بسرطانات الجهاز الهضمي، بعد أن ارجع الباحثون أسباب الإصابة بسرطان المعدة والقولون إلى وجود تكتل من الدهون نتيجة الإصابة بالسمنة، مما أدى إلى ظهور خلايا سرطانية بالجهاز الهضمى، وان السمنة تجعل الشخص أكثر استعدادًا لخطر الإصابة بـ 22 نوعًا مختلفًا من السرطان طبقا لما ورد في موقع ميديكال إكسبريس.

وأظهر الباحثون أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم (BMI) يرتبط بعدة أنواع من السرطان، استنادًا إلى بيانات صادرة من البنك الحيوي في المملكة المتحدة .

وتبين أن كتلة الدهون تشكل عامل خطر أكثر أهمية من حجم الجسم، كما توصل الباحثون أن زيادة مؤشر كتلة الجسم يرتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم والمبيض وسرطان الرئة.