طالبت مفوضية الاتحاد الأفريقي الدول الأعضاء بالإسراع في إجلاء وإعادة المواطنين الأفارقة من المهاجرين غير الشرعيين الموجودين في ليبيا، وذلك على خلفية وفاة 57 مهاجرا الأحد الماضي قبالة سواحل مدينة الخمس الليبية.

وأكدت المفوضية في بيان لها التزامها بدعم ليبيا والدول الأعضاء في إيجاد حلول دائمة للنزوح القسري والهجرة غير النظامية في القارة وضمان عدم حدوث مثل هذه المآسي، داعية المجتمع الدولي، وخاصة الاتحاد الأوروبي والمنظمة الدولية للهجرة على تحمل المسؤولية ودعم المفوضية لضمان حماية الأرواح البشرية.

يذكر أن أكثر من مليون أفريقي من دول جنوب الصحراء انتقلوا إلى أوروبا منذ العام 2010، بينما غرق الآلاف في البحر الأبيض المتوسط خلال الفترة نفسها، فيما كشفت منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة أن 970 مهاجرا غير قانوني لقوا مصرعهم في مياه البحر الأبيض المتوسط منذ بداية العام الحالي.