رأس صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف اليوم، الاجتماع المرئي مع رئيس وأعضاء غرفة العمليات المشتركة، بحضور وكلاء الإمارة.

واطلع سموه في بداية الاجتماع عن تقرير شامل للوضع الوبائي بالمنطقة ومحافظاتها والمراكز التابعة لها من مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة رئيس غرفة العمليات المشتركة فارس بن مخيلف الرويلي.

كما استعرض سمو أمير منطقة الجوف التقرير الخاص بسير العمل في مراكز اللقاحات بالمنطقة، ومناقشة خطة المنطقة لتحصين الفئة العمرية من 12 - 18 عاماً ، وحثّ كبار السن على المبادرة لأخذ اللقاح.

وشدد سموه خلال الاجتماع على ضرورة مواصلة الجهات ذات العلاقة بمتابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، للحد من انتشار فيروس كورونا في المنطقة، وتكثيف الحملات التوعوية والجولات الميدانية لرصد المخالفين لذلك.

وأكّد سمو الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز على متابعة تنفيذ القرار الخاص باشتراط التحصين المعتمد من وزارة الصحة لدخول الأنشطة والمناسبات والمنشآت، وفي حال استخدام وسائل النقل العام، والذي بدء منذ يوم أمس الأحد 22 ذي الحجة 1442هـ، الموافق 1 أغسطس 2021م، داعياً الله - عز وجل - أن يرفع هذا الوباء عن الجميع، ويحفظ لبلادنا قيادتنا وأمنها واستقرارها.