حقق المنتخب المصري، إنجازًا عربيًا غير مسبوق في تاريخ دورة الألعاب الأولمبية، بعدما حجز مقعدًا عن جدارة واستحقاق في نصف نهائي منافسات كرة اليد للرجال، ضمن دورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020»، المُقامة حاليًا حتى 8 أغسطس المقبل.

وانتزع المنتخب المصري فوزًا عريضًا على حساب نظيره الألماني العريق، بنتيجة 31-25، في المباراة التي جرت بينهما اليوم الثلاثاء، لحساب الدور ربع النهائي، ليفرض موعدًا من العيار الثقيل أمام فرنسا في المحطة قبل الختامية، بحثًا عن الميدالية العربية الأولى في تاريخ الألعاب الجماعية في الأولمبياد.

وقدم الكوماندوز المصري مباراة للتاريخ أمام المانشافت، بقيادة الحارس المتألق كريم هنداوي الذي ارتدى قفاز الإجادة لإفساد هجمات الفريق الألماني، ليمنح الفراعنة تفوقًا كاسحًا طوال زمن المباراة، بفضل التصديات الحاسمة، التي تجاوزت الرقم 18.

ودخل الفراعنة الشوط الأول بكل قوة ليشل حركة الماكينات، قبل أن يتمكن من حسم نصف المباراة بفارق 4 أهداف، بنتيجة 16-12، بعدما فرض الفراعنة كامل النفوذ على صالة يويوجي ناسيونال ستاديوم، قبل أن يحافظ على نسق الأداء القوي والراقي في الشوط الثاني ليوسع الفارق في النهاية إلى 6 أهداف.

ويترقب الكاوماندوز المصري مباراة ثقيلة في المحطة قبل الختامية أمام منتخب فرنسا، صاحب فضية ريو 2016، الذي نجح في العبور إلى نصف النهائي بكل أريحية بعد الفوز الكاسح على نظيره البحريني، بفارق 14 هدفًا دفعة واحدة، بنتيجة 42-28.

وعلى الطرف المقابل للمربع الذهبي لمنافسات كرة اليد، يخوض المنتخب الدنماركي، بطل العالم وصاحب ذهبية ريو دي جانيرو 2016، أمام نظيره الإسباني، حيث تغلب الأول دون معاناة على الجار النرويجي 31-25، فيما أقصى اللاروخا نظيره السويدي، وصيف بطولة العالم، بشق الأنفس بفارق هدف وحيد بنتيجة 34-33.