نفى قصر الرئاسة بلبنان الشائعات التى تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن ضبط سيارة مفخخة قرب القصر فى بعبدا، وأوضح مصدر أمنى مسؤول فى بيروت، أن دورية من لواء الحرس الجمهورى كانت في مهمة روتينية، اشتبهت بسيارة متوقفة على الطريق المؤدية إلى قصر بعبدا، بشكل يثير الشك، فتم قطع الطريق وتفتيش السيارة والتدقيق في مستنداتها فتبين أنها مسروقة، فتم تسليمها إلى قوى الأمن الداخلي لاستكمال الإجراءات المناسبة، ونفى المصدر أن تكون السيارة مفخخة. ووجه رئيس لبنان العماد ميشال عون، رسالة إلى اللبنانيين عبر وسائل الإعلام المرئية والمسموعة لمناسبة الذكرى الأولى لتفجير مرفأ بيروت التى توافق اليوم الرابع من أغسطس. وفق الوكالة الوطنية لإعلام لبنان. وعلى صعيد متصل فقد علق رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق، سعد الحريرى بمناسبة ذكرى انفجار مرفأ بيروت التى تحل اليوم ، قائلا «إنه لا حقيقة من دون تحقيق دولي أو رفع الحصانات»، مشيرا إلى أنه «بعد سنة على الانفجار مازالت هناك بصمة سوداء لحالات الضياع والإنكار والتسيب والإهمال في مؤسسات الدولة السياسية والقضائية والإدارية والعسكرية».

ولفت الحريري في سلسلة تغريدات على حسابه الرسمى بـ»تويتر»، إلى أن «البركان الذي عصف ببيروت وأهلها وأحيائها، ليس منصة للمزايدات والاستثمار السياسي في أحزان المواطنين المنكوبين، واتخاذها ممراً لتسجيل المواقف وإغراق المسار القضائي بتوجيهات شعبوية لتهريب الحقيقة».