أكد الرئيس المصري عبدالفتاح السيسى، «أن حصة مصر من مياه النيل لن تقل إن شاء الله»، موضحًا أنه حتى مع استمرار حصة مصر من مياه النيل، لكن هناك مشكلة بسبب الزيادة السكانية وتوفير المياه للأجيال المتزايدة، مضيفًا:» إحنا بنعمل كل الإجراءات دي علشان نوفر مياهنا».

وعرج في تصريحات لرؤساء تحرير الصحف المصرية وعدد من الإعلاميين ومحرري رئاسة الجمهورية خلال جولته بالمدينة الصناعية الغذائية «سايلو فودز» بمدينة السادات امس، الى قضية الاعتداء علي الأراضى الزراعية، مضيفًا: «حافظوا على ما تبقى من الأراضي الزراعية».

تطوير الريف

وأشار الرئيس السيسي، إلى أن تطوير قرى الريف المصري سيكون شاملًا، مضيفًا: «هعمل لك اتصالات جوه القرية زي الشبكات الحديثة اللي موجودة في المدينة».

وقال إن تطوير قرى الريف المصرى، ضمن مبادرة «حياة كريمة»، أثارت اندهاش العالم، مضيفًا: «الدنيا كلها بتقول إزاي في حياة كريمة هتخش على نص مصر؟!».

الزيادة السكنية

وفي سياق متصل، أكد الرئيس السيسي على أهمية مواجهة الزيادة السكانية، قائلاً: «قضية النمو السكاني في منتهى الخطورة لما نيجي من 2011 إلى اليوم ما يقرب من 20 مليون زيادة، طيب يا ترى الأسعار بتبقا غالية ليه لأن حجم الطلب بيزيد، وبالطريقة اللي احنا ماشيين فيها في النمو السكاني كل الجهد اللي بنعمله، إحنا مش بنمن على أهلنا وده دورنا ولو مش قادرين نمشى».

زيادة الرغيف

وأضاف الرئيس المصري، في كلمة بثها التلفزيون المصري: «جاء الوقت أن رغيف العيش (الخبز) أبو 5 قروش يزيد ثمنه، مش معقول أدي 20 رغيفا بثمن سيجارة»، متابعاً: «الكلام ده لازم يتوقف ونعيد تنظيمه بشكل مناسب، رغيف العيش بيكلفنا 65 قرشا وهذا الأمر لازم يتوقف، مش هقول أننا هنزوده أوي ولكن هذا الأمر يجب أن يتوقف».

من جهته قال وزير التموين المصري علي مصيلحي إن الوزارة ستبدأ فورا في دراسة زيادة سعر رغيف الخبز المدعم بعدما طالب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بذلك.