أعلنت السلطات الجزائرية تمديد الحجر الصحي لمدة عشرة أيام في إجراء يهدف للحد من انتشار فيروس كورونا.

ويشمل الحجر -حسب رئاسة الحكومة الجزائرية- 37 محافظة، يمتد من الساعة الثامنة مساء حتى الساعة السادسة صباحا، وذلك ابتداء من اليوم.

وأفادت رئاسة الوزراء الجزائرية أن قرار التمديد يطال أيضا تعليق نشاط النقل الحضري والنقل بالسكك الحديدية خلال أيام العطلة الأسبوعية في جميع المحافظات المعنية بالحجر الصحي، مشيرة إلى أنه تقرر كذلك تعليق أنشطة الأسواق الأسبوعية والقاعات الترفيهية والثقافية إلى جانب إجراءات أخرى.

وتعاني الجزائر من موجة كبيرة من الإصابات بكوفيد -19 سبّبت ضغوطا كبيرة على المؤسسات الصحية.