دعت بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا الحكومة الليبية إلى الجدية في مساءلة المتسببين بالاشتباكات المسلحة التي جرت أمس جنوب طرابلس في جلستها المقررة اليوم.

وأفادت وكالة الأنباء الليبية أن البعثة الأوروبية عبرت في بيان لها عن قلقها البالغ إزاء هذه الاشتباكات، مناشدةً كافة الأطراف المعنية الالتزام بوقف إطلاق النار، وضمان حماية المدنيين وممتلكاتهم.

وجددت البعثة التزامها بدعم انتخابات ديسمبر المقبل، مؤكدة بأن الانتخابات تمثّل السبيل إلى الاستقرار المستدام في البلاد.