Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
طلال عبدالله

ليتك ساكت ياعمر

A A
* يقول الكابتن والحكم الدولي السابق عمر المهنا فضائيًا إن خطأ الأهلي خطأ فني وليس قانونيًا، وفي ذات الحلقة التي ظهر فيها استشهد بحالة تحكيمية عن تنفيذ ركلة الجزاء قائلاً (لو يوجد أحد اللاعبين داخل منطقة الثمانية عشر فيعتبر هذا خطأ قانونيًا وليس فرديًا، وأضاف بعضمة لسانه أن الخطأ الفني هو كسر مادة من مواد القانون.

* وحينما عرج على موضوع احتجاج الأهلي قال بالحرف الواحد وبالنص (إذا كنا نتكلم عن مباراة الأهلي وضمك.. صحيح أن الحكم أخطأ ولكنه لم يخطئ في كسر القانون.. يعني ممكن مثلاً.. طبعًا الحكم أخطأ.. نعم الحكم أخطأ.. ولكن ما كسر مادة من مواد القانون.. ولما مثلاً واحد يتقدم 10 ياردات.. ما تجي انت مثلاً بعد المباراة وتقول لازم اللاعب يبتعد 10 ياردات.. صحيح القانون.. ولكن يعني هذه أخطاء حكام وليست في مواد القانون).

* تعمدت أن أكتب تصريح عمر المهنا كما جاء بلسانه وحرفيًا (بدون إعادة صياغة) وكأنك عزيزي القارئ أمام شاشة التلفاز (مع مراعاة أنني احترت كيف أكتب وأنا أفرغ حديثه التأتات الكثيرة والتلعثمات المتكررة).. فالكابتن عمر اخترع قانونًا جديدًا في عالم كرة القدم ووزع (الياردات) كيفما شاء، بل وقال (لا تجي بعد المباراة وتقول لازم يبتعد) بمعنى آخر لا تطالب بحقك حتى وإن كان لديك حق.

* حينما استشهد المهنا بقانون ركلة الجزاء نسى (أن منطقة الجزاء يحدها خط كخط المنتصف، والخطأ يحتسب حتى لو كان يقف اللاعب على الخطأ، ولكنه لم يحدد قانون اللعبة في تنفيذ ركلة البداية وما هو نص قانونها.. وإن كتب للمهنا أن يقرأ مقالي فأتمنى أن يدرك بأن (قانون اللعبة ينص) بأن ركلة بداية اللعب (السنترة) يجب أن (يكون كافة اللاعبين في نصف الملعب الخاص بهم) وهذا لم يحدث، حيث تواجد أكثر من لاعب أهلاوي وضمكاوي في نصف ملعب الفريق الآخر ولاعب بوسط الدائرة أثناء التنفيذ وجاء منها الهدف.

* عزيزي المهنا القانون لا يتجزأ.. خصوصًا إن كان واضحًا وصريحًا، فمهما حاولت أن تبرر ستظل (تلف وتدور) حول نفس المحور ولن يصدقك المشاهد لأنه ليس ساذجًا أو غبيًا.. عن نفسي حينما تذكرت رئيس لجنة الحكام في احتجاج الاتحاد الشهير ضد القادسية في فبراير 2016.. ابتسمت وقلت ليتك ساكت ياعمر.
Nabd
App Store
Play Store
تصفح النسخة الورقية