أعلنت شركة آبل العملاقة، عن تاريخ 14 سبتمبر الجاري، ليكون موعدًا لحدثها الافتراضي المنتظر للكشف عن هواتف آيفون 13 وأحدث الأجهزة الذكية والابتكارات الخاصة بها، بحسب دعوة رسمية وصلت لوسائل الإعلام، مساء الثلاثاء.

ومن المتوقع أن تكشف الشركة النقاب عن الجيل السابع من ساعاتها الذكية وربما جهاز آيباد برو، بالإضافة إلى أجهزة ماك جديدة، بحسب بيان رسمي.

هذا وتعتاد آبل منذ 2013 الكشف عن أجهزة آيفون الجديدة في سبتمبر تقريبا. ومن غير المتوقع أن يُدخل عملاق التكنولوجيا، الذي أطلق العام الماضي هاتف آيفون بتصميم جديد بتكنولوجيا الجيل الخامس من الاتصالات، تغييرات جذرية هذا العام، إذ يشير معظم المحللين إلى تحديثات فنية صغيرة لمعالج الهاتف ونظام الكاميرا.

تحديثات متواضعة

من جانبه، كتب ساميك شاترجي المحلل لدى "جي.بي مورجان" في مذكرة "بلغت معدلات التحديثات ذروتها في 2021 فيما يتعلق بالجيل الخامس، ونتوقع أن تكون معدلات التحديث متواضعة، لكنها ستظل تقود لنشاط كبير في 2022"، مضيفا أنه لا يزال يتوقع عاما قياسيا بفضل ارتفاع مبيعات الهاتف المنخفض السعر آيفون إس.إي.

كما انه ووفقًا للتسريبات ربما تحمل هواتف آبل الجديدة كاميرات أقوى مع قدرات تقريب أكبر، وبالإضافة لدعمها شاشات بسرعة تحديث تصل إلى 120 هرتز، وكذلك دعم مستشعر البصمة أسفل الشاشة، بجانب قدومها مع نتوء أصغر حجمًا مقارنة مع الجيل السابق – مع كاميرا أمامية ومستشعر Face ID للتعرف على الوجه.