تواصل وزارة الصحّة ممثّلة بالإدارة العامّة لشؤون التمريض بذل جهودها لرفع مستوى جودة الخدمات التمريضيّة المقدّمة في مرافقها الصحّيّة ،نظراً لدور الكادر التمريضيّ الفاعل في تحقيق الأهداف الإستراتيجيّة للقطاع الصحّيّ ضمن خطّة التحوّل الوطنيّ لتحقيق رؤية المملكة 2030 م، حيث تنفّذ الوزارة العديد من المبادرات النوعيّة الّتي يتمّ من خلالها تسليط الضوء على الجانب الإيجابيّ لنشر ثقافة التقدير والاعتراف بالأداء المتميّز للكادر التمريضيّ ومردوده الإيجابيّ في رضا العاملين وبالتالي رضا المستفيدين من الخدمات الصحّيّة في قطاعات وزارة الصحّة.



وفي هذا السياق تستعدّ الوزارة لإطلاق حملة #كلنا_التمريض ، بهدف تكريم الكادر التمريضيّ المتميّز في منشآتها الصحّيّة خلال العام المنصرم 1442 هـ، وفق معايير واشتراطات محدّدة، وذلك حرصاً منها على استمرار إنتاجيّتهم وتقديراً لعطائهم المتميّز.

يذكر أنّ " الصحّة " سبق أن نفذت ذات الحملة ضمن مبادرات الاعتزاز بمهنة التمريض وتأتي ضمن برنامج التحوّل للقطاع الصحّيّ بهدف تحقيق رؤية المملكة 2030 للنهوض بالقطاع، بهدف التعريف بدور الممرّض كمحور القطاع الصحّيّ والاعتزاز به وإظهار جوانب المهنة الفنّيّة والمهاريّة في خدمة الفرد والمجتمع ، والتركيز على مدى جوهريّة المهنة في منظومة الرعاية الصحّيّة ومتطلّباتها الّتي تستلزم العلم والاحترافيّة والتفاني والالتزام.



يذكر أنّ إجماليّ عدد القوى العاملة التمريضيّة في وزارة الصحّة يتجاوز 107 آلاف كادر، حيث يمثّل السعوديّون منهم أكثر من 67 ألف كادر وبنسبة تتجاوز 62%.