كشفت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك عن ارتفاع عدد مزودي حلول الفوترة الإلكترونية إلى 200 مزود خدمة وذلك ضمن مساعي الاتجاه صوب التحول الرقمي، ويسهم هذا المشروع في الحد من تعاملات الاقتصاد الخفي وتعزيز المنافسة العادلة، ومكافحة التستر التجاري، ويسهم برنامج الفوترة الإلكترونية الذي يبدأ تطبيقه في 4 ديسمبر المقبل في تتبع سلاسل الإمداد بين المنشآت مما يساهم في معرفة حالات اشتباه التستر واحتكار سلاسل الإمداد، بالإضافة إلى تعزيز التنافسية العادلة لحماية مصالح التجار النظاميين والمستهلكين.

وشهد إطلاق هوية المشروع توقيع عدد من الاتفاقيات، إضافةً إلى الإعلان عن القائمة الاسترشادية لمزودي حلول الفوترة الإلكترونية الذين بلغ عددهم أكثر من 200 مزود خدمة، تمهيدًا لبدء الإلزام بالمرحلة الأولى (مرحلة الإصدار والحفظ) في 4 ديسمبر من العام الجاري، وأكدت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك في هذا الشأن أن قائمة مزودي حلول الفوترة الإلكترونية التي جرى إطلاقها هي قائمة استرشادية غير مُلزمة، ويكمن الغرض منها لمساعدة المكلفين على اختيار الحل التقني المناسب لحجم المنشأة ونوع القطاع.