غادر أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه العناية المركزة، بينما يواصل التعافي من جراحة لإزالة ورم من القولون.

وقال مستشفى ألبرت أينشتاين الواقع في ساو باولو في بيان، إن إدسون أرانتيس دو ناسيمنتو (بيليه) البالغ من العمر 80 عاما، في حالة إكلينيكية جيدة، وسيظل "من الآن فصاعدا يتعافى في غرفته" بالمستشفى.

وبعد خروجه من العناية المركزة، قال بيليه إنه "جاهز للعب 90 دقيقة، بالإضافة إلى وقت إضافي".

وكتب بيليه على "إنستغرام" رسالة وأرفقها بصورة ظهر فيها مبتسما، قائلا: "لا تفكروا للحظة في أنني لم أقرأ آلاف رسائل المحبة التي تلقيتها هنا. شكرا جزيلا لكل واحد منكم، الذين خصصوا دقيقة من يومهم ليبعثوا لي بالطاقة الإيجابية. الحب ثم الحب ثم الحب".