ارتفع هامش ربح اغلب المنتجات البتروكيماوية خلال شهر أغسطس الماضي، مقارنة بمستوياتها في الشهر الذي سبقه، فيما عرقلت ضغوط كورونا واعصار ايدا ارتفاع اسعار النفط.

وبحسب تقرير «الجزيرة كابيتال»، اتسع هامش ربح البولي إيثلين عالي الكثافة – النافثا إلى 415 دولارا للطن في اغسطس مقابل 374 دولارا للطن في يوليو. وانخفض متوسط سعر النافثا في شهر أغسطس عن الشهر السابق بمعدل 2.9% إلى 660 دولارا للطن، بينما ارتفعت أسعار البروبان والبيوتان بنسب 6.5% و5.6% إلى 660 و655 دولارا للطن على التوالي، كما رفعت شركة أرامكو من أسعار البروبان والبيوتان بشكل طفيف لشهر سبتمبر إلى 665 دولارا للطن لكل منهما.

ووفقا للتقرير بلغ متوسط أسعار النافثا في أغسطس 661 دولارا للطن، بانخفاض من 680 دولارا للطن خلال شهر يوليو، فيما ارتفع متوسط أسعار البولي بروبيلين في أغسطس إلى 1132 دولارا للطن من 1115 دولارا للطن في يوليو. واتسع هامش البولي ايثيلين عالي الكثافة – النافثا إلى 415 دولارا للطن في أغسطس من 374 دولارا للطن في يوليو، فيما ارتفع هامش البولي بروبيلين – نافثا إلى 471 دولارا للطن من 435 دولارا للطن عن الشهر السابق. في المقابل انكمش هامش البولي بروبيلين – بروبان إلى 472 دولارا للطن في أغسطس من 495 دولارا للطن في يوليو، بينما اتسع هامش الكلوريد متعدد الفاينيل – ثنائي كلورايد الاثيلين ليصل إلى 603 دولارا للطن في أغسطس من 590 دولارا للطن في يوليو.

من جهة اخرى/ ارتفع هامش الوليسترين – بنزين إلى 418 دولارا للطن في أغسطس من 356 دولارا للطن في يوليو، واتسع هامش البولي إيثلين عالي الكثافة – الايثيلين إلى 137 دولارا للطن في أغسطس مقابل 81 دولارا للطن في يوليو، فيما انكمش هامش البولي بروبيلين – بيوتان في أغسطس إلى 477 دولارا للطن من 495 دولارا للطن في يوليو.

وفي سياق آخر، تراجعت أسعار النفط في الأسبوع الأول من أغسطس، نتيجة المخاوف من القيود الجديدة للحد من انتشار فيروس كورونا و استقرت الأسعار في الأسبوع الثاني حول مستواها مع انخفاض طفيف، قبل أن تنخفض بشكل كبير في الأسبوع الثالث نتيجة استمرار الاقتصاديات الرئيسة في تشديد القيود للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19”.

وارتفعت أسعار النفط، في الأسبوع الأخير، تحسبا لانقطاع الإمدادات قبل إعصار إيدا في خليج المكسيك.