تتواصل اليوم الجُمعة مُباريات الجولة الخامسة بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمُحترفين وذلك بإقامة ثلاث مُباريات تحتضنها مدن بريدة، المحالة، وجدَّة.

الأهلي × الفتح

وفي جدَّة وعند الساعة الثامنة والنصف مساء وعلى ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية، يستقبل الأهلي المُترنِح والمُحيِّر لجماهيره والباحث عن ذاته وهويته وشخصيته المفقودة والعودة بالفريق إلى حالة التوازن وتصحيح مساره وترتيب أوراقه ومُصالحة جماهيره الغاضبة، فبعد أربع مُباريات مُتتالية لم يُقدِم الفريق المُستويات والنتائج المأمولة وحيَّر جماهيره كثيرًا.

الفريق يدخُل اللِقاء وهو في المركز التاسع بأربع نُقاط ( 4 ) من أربع تعادلات أمام الفيصلي بهدفٍ لمثله، ومع الحزم بهدفين لمثلهما، ومع ضمك بهدفٍ لمثله، ومع التعاون بهدفٍ لمثله واليوم يبحث عن تحقيق الفوز الأول له في الدوري ومُصالحة جماهيره الساخطة والانطلاق نحو الأمام - بينما ضيفه ونظيره النموذجي الفتح فيدخُل اللِقاء وهو في المركز الثاني والوصيف بسبع نُقاط ( 7 ) ويعيش انتعاشة وصحوة جيدة، حيث فاز في لقاءين مُتتاليين أمام الشباب والباطن وخسر وتعادل أمام الفيحاء وخسر أمام الرائد في الجولة الأولى، ويسعى النموذجي لاستغلال ظروف وأوضاع الأهلي وبالتالي التقدُم على حسابه وخطف الصدارة ولو مُؤقتًا.

التعاون ×الرَّائد

عند الساعة السادسة وخمسٌ وأربعين دقيقة مساء وعلى ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية في مدينة بريدة، حيثُ الإثارة والنِّدية والحضور الجماهيري الكبير المُتوقع في ديربي القصيم، والمُنتظر بكُل تفاصيله بغض النظر عن موقع الفريقين وترتيبهما في جدولة الدوري. اللقاء لا يخضع لأيَّة مقاييس فنية كعادة لقاءات الفريقين وكُل فريق يعرف نُقاط القُوة والضعف في الآخر.

يدخُل التعاون اللِقاء وهو يحتل المركز الرابع عشر وفي مركزٍ مُتأخِر بواقع ( نُقطتين ) من تعادلين، وخسارتين، ولم يتذوق طعم الفوز حتَّى الآن بعد تقديمه مُستويات ونتائج مُتواضعة مما أثارت حفيظة جماهيره.

ويسعى السكري في هذا اللِقاء للعودة إلى حالة التوازن والثبات، وذلك لتحقيق أول فوزٍ له على غريمه ومُصالحة جماهيره وتأكيد حضوره وعُلُو كعبه والانطلاق من جديد والتقدُم نحو الأمام. بينما يدخل الرَّائد فيدخُل اللِقاء وهو يقف في المركز الخامس بسبع نُقاط ( 7 ) من فوزين وتعادلٍ وخسارة وهو أفضل نسبياً من غريمه من حيث الترتيب والمعنويات ويسعى لمواصلة صحوته وتقدمه في جدولة الترتيب وحرمان غريمه من تحقيق أول فوزٍ له على حسابه.

ضمك × الشباب

وفي المحالة بأبها يلتقي ضمك والشباب ، حيث يحتل أصحاب الأرض المركز السادس ب ( 7 ) سبع نُقاط من فوزين، وتعادلٍ وخسارة - بينما اللَّيث الشبابي فيدخُل المُواجهة وهو يحتل المركز العاشر ب ( 4 ) أربع نُقاط من فوزٍ وحيد، وخسارتين وتعادلٍ وحيد واستطاع التغلُب على ظروفه وتحقيق فوزه الأول على أبها في الجولة الماضية.