تمكنت يسرى الحسن عبده آل درهم خريجة جامعة الملك خالد فرع رجال ألمع من ابتكار كمامة إلكترونية قماشية بتقنية النانو، وذلك لسهولة معرفة قياس درجة الحرارة بدقة من خلال الكمامة.

تقول «يسرى»: إنها لمست التحول الملحوظ نحو استخدام الكمامة أثناء أزمة فيروس كورونا فأردت أن أستغله، حيث ابتكرت كمامة إلكترونية قماشي بتقنية النانو لتساعد في منع انتشار فيروس كورونا، وأشارت إلى أن الحلول التي يقدمها هذا الابتكار، فهو من حلول مناسبة لفترة أزمة فيروس كوفيد-19 في المراكز التجارية والأماكن العامة والحدائق والمؤسسات التعليمية وغيرها، موضحة أن الكمامة مصنوعة من تقنية «النانو»، وهي آمنة على البشرة أكثر من الكمامات العادية، حيث تسهيل معرفة قياس درجة الحرارة.

وتهدف يسرى إلى مساعدة الوطن بابتكارها التي تخدمه وتساعد فيه أفراد المجتمع، مشيرة إلى أن لها ابتكارًا ثانيًا بعنوان: «الماكينة مصنفة للمصاحف تخدم في الحرمين الشريفين».. وتابعت: أنها حاصلة على ميداليات في مسابقة الاختراعات ومن أهمها ميدالية الذهبية على مستوى العالم في مسابقه ايتكس ماليزيا وجائزه التميز وشاركت في عدد من المشاركات بابتكارها وهي كالتالي: دولة روسيا- مدينة موسكو- حصلت على الميداليه الذهبية على مستوى العالم في مسابقة أرخميدس الدولية .. وفي مملكة البحرين حصلت على المركز الثاني في مسابقه الهاكثون الافتراضي»الابتكار في زمن كورونا « التابعة لجمعية البحرينيه للباحثين والمخترعين (برينز) الدولية.. وحصلت على المركز الأول في مسابقه الأمير تركي بن طلال في مسابقة العلوم والتميز والإبداع المحلية.. وأيضاً حصلت على المركز الثالث في مسابقة حلول الإبداعية تناسب فترة أزمه فيروس كورونا التابعه لجامعة الملك خالد المحلية.