عقد مركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني اليوم، ورشة عمل بعنوان "اليوم الوطني" لتعزيز قيم الولاء والانتماء للوطن وترسيخ اللحمة الوطنية بين أبناء وبنات الوطن، بحضور ومشاركة 30 طالباً وطالبة من مختلف الجامعات السعودية في مقر المركز بالرياض.

وتهدف الورشة إلى تمكين الشباب بأفكارهم ومقترحاتهم لبناء مجتمع حيوي من خلال بناء مبادراتهم، واستحداث الفرص التنموية التي تدعم أسلوب التطوير والتقدم لديهم، والتحلي بصفات التعاون والتكافل بين أفراد المجتمع، وتعزيز الروح الوطنية وغرس قيمها.

وتناولت الورشة خمسة محاور بدأت بتأصيل مفهوم الوطن وكيفية الارتباط به، ثم تناول المحور الثاني العمل على تقدير ممتلكات الوطن وكيفية المحافظة عليها، فيما تناول المحور الثالث آلية المساهمة في نقل المفهوم الوطني للآخرين، واستعرض في المحور الرابع خارطة الطريق للطاقات الشبابية وتوجيهها نحو المهن المستقبلية، واختتمت المحاور بحلقة مصغرة لبناء مبادرات وطنية قدمها المشاركون والمشاركات.

وحظيت الورشة بالعديد من المشاركات والمداخلات من المشاركين والمشاركات، مستعرضين أهمية اليوم الوطني في تخليد تاريخ توحيد المملكة وتسميتها بالمملكة العربية السعودية، وتعريف الأجيال الجديدة بالإنجازات التي حققها الوطن.

ويأتي تنظيم الورشة انطلاقاً من الدور الذي يقوم به المركز وإسهامه في التوعية، بالمفاهيم الوطنية ونشر قيم التسامح والسلام والتعايش المجتمعي بين مختلف فئات المجتمع.