لا يخفى فضل زيارة المريض على الجميع، فالأحاديث الواردة في ذلك كثيرة، وبالتأكيد زياراتهم في المناسبات والأيام التي يشعرون فيها بالوحدة ولا يجدون من يعايدهم ويزورهم أو لا مشفاهم، فيدخل إليهم الفرحة، بالتأكيد أجرها أعظم

هذا ما قامت به جريدة المدينة ومتطوعو أمانة جدة بزيارة المرضى في مستشفى سليمان فقيه بجدة في أكثر الاجازات تميزا في المملكة، إجازة اليوم الوطني

ويقول المهندس هتان حمودة مدير عام إدارة العلاقات المجتمعية بأمانة محافظة جدة، أن الفكرة جاءت في الأساس من مرافقته لوالدته رحمها الله، حيث أكتشف أن المريض يحتاج إلى من يؤنس وحدته ومشاركته في الأحداث الخارجية، وخصوصا أن نفسية المديض تحتاج فعلا للمشاركة في وقت المرض، فتم الاتفاق مع مستشفى سليمان فقيه لعمل لزيارة المرضى في اليوم الوطني، لمعايدتهم والتسرية عنهم.

وأكدت المهندسة آلاء الحازمي مديرة التطوع المدني بمحافظة جدة، أن المتطوعين تحمسوا جداً للفكرة الإنسانية وجاءت المشاركات في هذا اليوم المميز.

ومنذ بداية إجازة اليوم الوطني تبدأ الاحتفالات بيوم الوطن تعبيرا من الشعب عن حبه للوطن، فكان لابد لنا من مشاركة من لا يستطيع الخروج بسبب مرضه وأن نقيم معه احتفالا بسيطا

وأبدى العديد من المرضى سعادتهم الغامرة وفرحتهم بهذه الزيارة ولكن فرحتنا وسعادتنا بهذه المشاركة تفوق فرحة المرضى بمراحل، فمشاركة الفرحة دائما .. تضاعفها ولا تنقص منها.