استقبل معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، اليوم، معالي وزير خارجية النيجر هسّومي مسعودو، وذلك على هامش اجتماعات الدورة السادسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.

واستعرض الاجتماع التنسيق والتعاون المشترك بين المنظمة و النيجر بصفتها واحدة من الدول الرائدة في قيادة وتعزيز العمل الإسلامي المشترك، خاصة وأنها تتولى الرئاسة الحالية لمجلس وزراء الخارجية، والعلاقات الثنائية بين الجانبين، والقضايا ذات الاهتمام المشترك التي تمثل أهمية في أجندة المنظمة.

وتطرق الجانبان إلى جهود منظمة التعاون الإسلامي في دعم مجموعة دول الساحل، بالإضافة إلى الجهود التي تبذلها النيجر في مكافحة جائحة كورونا.