حرصت حكومة المملكة ـ رعاها الله ـ بالاهتمام بالطرق التي نفّذتها وزارة النقل والخدمات اللوجستية, وتعد ركيزة من الركائز الأساسية التى تستند إليها قطاعات التنمية الأخرى التى تحتاج بدورها إلى شبكة جيدة من الطرق ونظام متطور للنقل لتسهيل تنقلات المواطنين والمقيمين, واستيعاب الحركة المرورية في بلد مترامي الأطراف مثل المملكة، والدور المهم الذي يقدمه ضمن تحقيق رؤية المملكة 2030.

ويُعد طريق المدينة المنورة / حائل / رفحاء الجديد الذي يبلغ طوله (682) كلم من أهم الطرق التي جرى الانتهاء من تنفيذها مؤخراً, حيث يمتد من طريق الشمال الدولى عند رفحاء بطول (278) كلم ويرتبط مباشرة بطريق حائل / المدينة المنورة المباشر البالغ طولة (414) كلم.

ويشكل الطريق شريانا مهماً ومحورياً ضمن منظومة طرق الربط بين المناطق, حيث يربط شمال شرق المملكة بالمدينة المنورة عبر حائل ويتكامل مع طريق الجوف/ حائل / القصيم السريع وكذلك شبكة الطرق الجاري تنفيذها لربط حفر الباطن مع حائل, الأمر الذي سيسهم في خدمة الحجاج والمعتمرين القادمين من الشمال الشرقي مرورا بالمدينة المنورة ثم الوصول إلى مكة المكرمة.

وتوالت مراحل التنفيذ لهذا الطريق الذي نفذ بأحدث المواصفات العالمية ـ والبالغة (18) مرحلة، كان نصيب منطقة المدينة المنورة (7) مراحل, ونصيب منطقة حائل (11) مرحلة, كما نُفِّذ على الطريق (13) تقاطعا علويا (جسور علوية) ،ويتكون القطاع العرضي للطريق من مسارين كل مسار بعرض (11,8) مترا، تفصل بينهم جزيرة وسطية بعرض (16) مترا.