سيغيب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسّي عن مباراة فريقه باريس سان جرمان أمام مونبلييه اليوم السبت في الدوري الفرنسي لكرة القدم، لإصابته في ركبته بحسب ما أعلن ناديه أمس الجمعة.

وعاد أفضل لاعب في العالم 6 مرات «إلى الجري أمس بحسب البروتوكول الموضوع لتعافيه. سيتم تقييم حالته مجددا غدا» قبل يومين من المباراة المهمة ضمن الجولة الثانية من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا أمام ضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي.

وكان مدرّبه ومواطنه ماوريسيو بوكيتينو شرح الأسباب التي دعته إلى استبدال ميسي في ربع الساعة الأخير من مباراة فريقه ضد ليون (2-1) في الدوري الأحد الماضي، وهي معاناته من إصابة بكدمة في ركبته اليسرى.

خرج ميسي من الملعب وحلّ بدلا منه الظهير الأيمن المغربي أشرف حكيمي وقد بدا الذهول على النجم الارجنتيني لدى خروجه من المستطيل الأخضر، حتى أنه رفض مصافحة اليد الممدودة من قبل مدربه.

وغاب ميسي عن المباراة ضد متز (2-1) في الدوري المحلي حيث يتصدر سان جرمان بفارق كبير عن أقرب منافسيه.

واعتبر بوكيتينو بأن استبدال ميسي كان لما فيه مصلحة اللاعب بقوله «نحن نراقب من على مقاعد البدلاء جميع اللاعبين على أرضية الملعب لنرى ماذا يحصل خلال المباراة، وقد رأينا أن ليو ينظر باستمرار إلى ركبته ويعاينها».

وانتقل ميسي (34 عاماً) مطلع الموسم إلى سان جرمان بصفقة حرّة، بعدما أمضى نحو عقدين في صفوف برشلونة الإسباني. ولا يزال يبحث عن هدفه الأول مع الفريق المملوك قطرياً.

ويغيب أيضاً عن مواجهة مونبلييه، لاعب الوسط الإيطالي ماركو فيراتي وقلب الدفاع الإسباني سيرخيو راموس.