شاركت 28 جهة في انطلاق مؤتمر ومعرض المقاولات الدولي الافتراضي الثاني، الذي تنظّمه الهيئة السعودية للمقاولين، بهدف تفعيل الأنظمة والتشريعات ودعم تأهيل المنشآت وأفضل الممارسات لإدارة المنشآت والمشروعات وتأثير التقنية واستعراض التجارب العالمية الناجحة. وتتمحور أعمال المؤتمر الذي دشنه أمس الأول وزير الشؤون البلدية والإسكان ماجد الحقيل حول موضوعات «الأنظمة والتشريعات وتأهيل المنشآت» و«أفضل الممارسات لإدارة المنشآت والمشروعات» و«تأثير التقنية على قطاع المقاولات»، مع استعراض أبرز التجارب العالمية في هذا الجانب.


https://twitter.com/SCA2030/status/1442148977864966159?s=20


كما أطلق الوزير حزمة من خدمات الهيئة السعودية للمقاولين في مقدمتها «الخدمات الاستشارية» التي تعمل على تقديم الاستشارة والإرشاد اللازم للأفراد والشركات المتوسطة والصغيرة وملاك المشروعات من خلال منصة إلكترونية متكاملة تحفظ الوقت والجهد إلى جانب «خدمة تقييم المقاولين» التي تهدف لتعزيز الشفافية والتنافسية في قطاع المقاولات، عبر تمكين ملاك المشروعات من تقييم أداء المقاول، كما تتضمن خدمة ثالثة تستهدف «البحث عن مشرفي البناء» عبر تمكين مشرفي البناء من عرض خبراتهم ومهاراتهم على منصة موحّدة تسمح لمالك المشروع بالبحث عنهم وتقييمهم، وجميع هذه الخدمات يمكن الحصول عليها من خلال منصة مقاول، كما تعمل الهيئة مع وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان ممثلة في وكالة تنظيم خدمات مشغلي المدن على عدد من المبادرات المحورية للارتقاء بالقطاع.