التقى أمس الثلاثاء وفد من النادي الأهلي، مع مسؤولي وزارة الرياضة في الرياض، لمناقشة أسباب استبعاد النادي من حوكمة الأندية، بعد أن احتل المركز الأخير في قائمة تقييم الحوكمة عن الربع الأول لموسم 2021 / 2022 . وكانت إدارة الأهلي قد أصدرت أمس بياناً استنكرت فيه عدم حصول النادي على دعم وزارة الرياضة، بعد أن أعلن فريق استراتيجية دعم الأندية الرياضية بوزارة الرياضة اليوم الاثنين، نتائج تقييم مبادرة الحوكمة للربع الأول من الموسم الرياضي 2021-2022، لأندية دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.

وحل نادي الأهلي في أسفل ترتيب الحوكمة، ويعد النادي الوحيد من بين أندية دوري المحترفين، الذي فشل في تحقيق النسبة المطلوبة للحصول على دعم وزارة الرياضة.

وجاء في بيان الأهلي: «تود إدارة النادي الأهلي التأكيد على أنها أتمت جميع إجراءات ومتطلبات الحصول على تقييم الحوكمة للربع الأول». وأضاف البيان: «تستغرب الإدارة النتائج التي أعلنها فريق استراتيجية دعم الأندية الرياضية بوزارة الرياضة، حيث كانت تتمنى من اللجنة مناقشة إدارة النادي في كافة المتطلبات خاصة أن غالبية القائمين على هذا الملف من الموظفين الرسميين بالنادي الذين سبق أن حصلوا على نتائج متميزة بملف الحوكمة في العامين الماضيين».

وتابع: «وجدت أنظمة الحوكمة والكفاءة المالية لمساعدة أندية الوطن في تطبيق أنظمة الرقابة على إجراءات عمل الأندية وتحفيزها لتقنين الإنفاق وتوجيهه للأوجه الصحيحة لرفع مستوى الرياضة إداريا من حيث الإجراءات، وماليا من حيث متابعة حركة الأداء المالي».

وأكد البيان «إن وجدت إدارة استراتيجية دعم الأندية نواقص لدى أي ناد، وجب عليها التوجيه بإكمال وتصحيح ذلك لأن الهدف أن تعمل المؤسسات الرياضية بشكل تكاملي منظم يعود بالفائدة على الرياضة السعودية».

وفي الختام قال البيان «قد تقرر أن يذهب فريق من موظفي النادي «أمس» الثلاثاء المدينة الرياض، وذلك لمناقشة الموضوع مع المسؤولين المختصين بوزارة الرياضة».