أوضحت وزارة النقل في تقريرها حول الحادث الأليم الذي وقع بالمدينة المنورة ظهر أمس أن سبب الحادث هو تعطل في مكابح الشاحنة أدى إلى فقدان قائدها السيطرة عليها وإصطدامها بالسيارات المتوقفة، و أوصت الوزارة ببعض النقاط في تقريرها : التنسيق مع هيئة النقل العام وإدارات المرور لزيادة المراقبة الفنية على الشاحنات والتأكد من صلاحيتها ، وتكثيف حملات التوعية بخطورة القيادة أثناء التعب والإرهاق.

وتعود تفاصيل الحادثه انه في الواحده من ظهر أمس وقع حادث مروري بعد ان فقد قائد شاحنة السيطرة عليها لترتطم بمركبات متوقفة في أحد اشارات المرور "اشارة الجوازات" على الطريق الدائري الثاني تقاطع طريق علي بن ابي طالب مع طريق الملك عبدالله، تسبب في 4 وفيات و 5 إصابات.