ضربة قوية تعرض لها مانشستر يونايتد الإنجليزي، قبل موقعته المرتقبة أمام ليفربول، الأحد، في قمة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبعد مباراة "درامية" بدوري الأبطال أمام أتالانتا الإيطالي، قبل أيام، كشفت مصادر محلية عن إصابة أحد أبرز لاعبي الفريق عن قمة ليفربول.

وأشارت صحيفة "الصن" البريطانية أن النجم البرتغالي برونو فيرنانديز قد يغيب عن الموقعة بشكل شبه مؤكد، بعد تعرضه "لضربة" في الساق خلال لقاء أتالانتا.

وأكدت الصحيفة أن فيرنانديز لم يستطع إكمال التدريبات، الخميس، مما يعني أن غيابه شبه مؤكد عن لقاء الأحد.

ويعتبر فيرنانديز "مهندس" خط الوسط في كتيبة "الشياطين الحمراء"، ويمثل غيابه ضربة حقيقية لحظوظ الفريق أمام ليفربول الأكثر استقرارا وثباتا هذا الموسم.