أعلنت شركة هيرتز الإثنين أنها قدمت طلبية لشراء 100 ألف سيارة كهربائية من تيسلا بحلول نهاية عام 2022.

وقالت شركة تأجير السيارات العملاقة التي أجرت عملية إعادة تنظيم لديونها في وقت سابق من هذا العام، إن السيارات الكهربائية ستكون متاحة "في الأسواق الأميركية الكبرى ومدن مختارة في أوروبا" اعتبارا من مطلع تشرين الثاني/نوفمبر. وقال الرئيس التنفيذي المؤقت لشركة هيرتز مارك فيلدز إن "السيارات الكهربائية أصبحت الآن سائدة، وقد بدأنا للتو في رؤية زيادة الطلب العالمي عليها والاهتمام بها". وأضاف "سوف تضطلع هيرتز الجديدة بدور رائد كشركة تنقل، بدءا بأكبر أسطول لتأجير المركبات الكهربائية في أميركا الشمالية والالتزام بتنمية أسطولنا للمركبات الكهربائية".

خرجت شركة هيرتز من عملية الإفلاس بموجب مادة تتيح ذلك في القانون الأميركي في حزيران/يونيو، بعد أكثر من عام بقليل من تقديم طلب لإعادة تنظيم مواردها المالية بعد الأضرار التي خلفها وباء فيروس كورونا على قطاع السفر. من جهتها، زادت تيسلا الإنتاج بتسريعه في المصانع القائمة وبناء مصنعين جديدين في ألمانيا وولاية تكساس الأميركية. والطلبية الجديدة ستجعل 20 بالمئة من مركبات أسطول هيرتز العالمي كهربائية.