فتحت صحة مكة المكرمة تحقيقاً عن اختفاء أجهزة 35 جهاز آيباد لوحي بدون شريحة بالإضافة إلى 25 جهاز أيبود بشريحة بإدارة حقوق وعلاقات المرضى (تجربة مريض) وتعود تفاصيل القضية عندما تسلم مهام الإدارة مدير جديد وتفاجئ باختفاء الأجهزة اللوحية وتقدم بشكوى لمدير عام الشؤون الصحية وقام بدوره بإحالتها إلى الشؤون القانونية قبل عامين وتم فتح تحقيق بالواقعة في حينه.

وبينت التحقيقات بأن الأجهزة الأولى البالغ عددها 35 جهاز أيباد بدون شريحة تم طلبها في عهد مدير إدارة سابقة وعندما تم تكليف مدير جديد قام بتسليمها له حسب النظام بأوراق تسليم واستلام عهد لكن المدير الذي يتم التحقيق معه بعد استلامها قام بطلب أجهزة آيبود أخرى بنظام الشريحة ليتم توزيعها على إدارات حقوق وعلاقات المرضى كون المستلمة لا يوجد بها نظام شريحة حيث تم تأمين أجهزة حسب الطلب وقام باستلامها مدير مكتبه وفق أوراق الاستلام والتسليم وبعد انتهاء تكليف المدير محل القضية أثناء إنهاء إجراءات الاستلام والتسليم بين المدير الجديد والسابق تفاجئ باحتفاء 25 جهاز آيبود بنظام الشريحة من الأجهزة التي تم شرائها وأيضاً عدد 35 جهاز آيباد بدون شريحة من الأجهزة القديمة التي قام باستلامها من المدير الأول مما دعى المدير الجديد بتقديم شكوى بالواقعة وجرى فتح تحقيق حول اختفاء الأجهزة والمسؤول عنها نظاماً.

من جهته أوضح المتحدث الرسمي لصحة منطقة مكة المكرمة حمد بن فيحان العتيبي في البداية نشكر لكم تعاونكم الدائم في نقل المعلومات الصحيحة من مصدرها الرسمي وحيال استفساركم المشار إليه نفيدكم بأن القضية المشار إليها مازالت منظورة لدى الجهات المختصة وفي حال استكمال التحقيقات سيتم الرفع للجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات النظامية في حال ثبوت أي مخالفة.