Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

جعجع يمتنع عن الإدلاء بإفادته حول أحداث العنف الأخيرة في بيروت

جعجع يمتنع عن الإدلاء بإفادته حول أحداث العنف الأخيرة في بيروت

A A
امتنع رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع أمس عن المثول أمام مخابرات الجيش للاستماع إليه حول التوترات التي شهدتها منطقة الطيونة في بيروت قبل أسبوعين وتسببت بمقتل سبعة أشخاص، بينما نفذ مناصروه وقفات احتجاجية داعمة له.

وشهدت الطيونة التي يقع قربها مكتب المحقق العدلي في انفجار مرفأ بيروت القاضي طارق بيطار في قصر العدل، تظاهرة احتجاجية في 14أكتوبر دعا إليها حزب الله وحليفته حركة أمل، اعتراضاً على أداء بيطار بعد اتهامه بـ»تسييس» التحقيق و»الاستنسابية» في الادعاء على مسؤولين دون سواهم. وكلّف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي فادي عقيقي الخميس الماضي فرع التحقيق في مخابرات الجيش استدعاء جعجع الذي أُبلغ بوجوب التوجه إلى وزارة الدفاع عند التاسعة من صباح أمس.

وقال مصدر قضائي لفرانس برس إن جعجع لم يحضر إلى وزارة الدفاع.

ومنذ صباح الأربعاء، احتشد مناصرو القوات أمام مقر إقامة جعجع في بلدة معراب الجبلية شمال شرق بيروت تنديداً باستدعائه. كما نفذوا وقفات احتجاجية داخل سياراتهم على طول الطريق المؤدي من الساحل إلى معراب.
Nabd
App Store
Play Store
تصفح النسخة الورقية