Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
علي خضران القرني

وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان وقرار في محله

A A
من نعم الله على بلادنا الناهضة، أن مساحة أرضها المباركة، الشاسعة الواسعة تحتضن بين جنباتها العديد من المواقع العامة، والخضراء، والزراعية، والمنتجعات السياحية الصالحة للاستثمار في مجالات عدة وتتيح الجهات المعنية تشجيع الراغبين في الاستثمار في هذه المواقع للإفادة الذاتية من جهة، ودعم الاقتصاد المحلي من جهة ثانية.

وفي هذا المجال وفي سياق الجهود المستمرة والرائدة لوزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان وفي خبر لها تناقلته الصحف المحلية (قررت السماح بإنشاء فنادق (الاستشفاء) في المواقع العامة والزراعية، بهدف مساعدة الراغبين في الاستثمار بهذا المجال، وتركز هذه المرافق على (الرفاهية، والوقاية الصحية، واللياقة البدنية) ومساعدة الضيف على تغيير نمط حياته اليومي بشكل دائم، وأجازت الوزارة إمكانية إقامة فنادق (الاستشفاء) في المواقع العامة بضوابط أو على جزء من أرض زراعية.

وتتم إجراءات هذه المرافق وفق ضوابط وشروط ونسب مقننة، يسير عليها كل مرفق برعاية مالكيها وبرقابة من الجهات المعنية.

ولعل من يدقق في خلفية هذا المشروع وأبعاده وأهدافه ومراميه، يجد أنه من المشاريع الوطنية الهادفة والبناءة وخاصة فنادق (الاستشفاء) فتخصصها غير مسبوق، وسيكتسب جاذبية للعديد من أنماط البشر، وكذا المرافق الأخرى من حيث الرفاهية، واللياقة البدنية، وكل هذه التخصصات لا يستغني عنها المواطن والمواطنة، وهي من متطلبات العصر وتنطلق في معناها ومبناها، من استراتيجية رؤية المملكة (2030) التي تشجع قيام مثل هذه المرافق لما لها من مدلول إيجابي (وطنياً واقتصادياً) خاصة إذا توافرت فيها الوسائل التي أقيمت من أجلها ورُوعيت فيها متطلبات العصر من تقنية وما في حكمها.

خاتمة: قرار وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، حول المرافق الوارد ذكرها أعلاه، قرار إيجابي في هدفه ومدلوله، ونقلة نوعية في الخدمات الوطنية تتفق مع المصلحتين العامة والخاصة، تضيفها الوزارة إلى جهودها المثمرة والموفقة خلال مسيرتها الطويلة المشرفة (نهضةً وتطويراً وتقدماً) وبالله التوفيق.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X