Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
محمد المرواني

مقصرون.. إيجابيًا!!

A A
لا شك أن العمل المميز يحتاج إلى إظهار للرأي العام لتعزيز العمل وإبرازه وشكر القائمين عليه.

مدينيًا هناك أعمال وإنجازات تسابق الزمن لتطوير المدينة المنورة وخدمة المواطن والزائر والمقيم في شتى الجهات الحكومية وعلى رأسها إمارة منطقة المدينة المنورة وأميرنا المواطن فيصل بن سلمان الذي نقل الخدمات الحكومية بمتابعته إلى أعلى درجات التميز في ما يخص العمل الحكومي المتكامل خاصة في خدمة أهل المدينة وزائريها والمقيمين، ومركز الخدمة الشامل بفروعه المجمعة والفرع النسائي خصوصًا التابع لإمارة المنطقة شيء يدعو للفخر منذ تأسيسه بأمر من سمو أمير المنطقة قبل ثلاث سنوات وهو يقدم خدمات قد يغفل عنها الكثير وأنا أولهم، وخاصة للمرأة التي قد لا تستطيع مراجعة الدوائر الحكومية المتشعبة في كل مكان، فكان المركز الشامل خدمة عظيمة لقضاء جميع الأعمال في مكان واحد تحت إشراف إمارة المنطقة حتى الحضانة لأطفال المراجعات موجودة وعلى أعلى مستوى من الأخصائيات يتم تواجدهم بالحضانة وخدمات خمس نجوم لتسهيل أمورهم إلى انتهاء معاملاتهم في الأقسام المختلفة.

ماذا بقي؟

لابد منا كإعلام إنصاف هذا العمل ولابد أن نشعر بقيمته. هناك من يعمل ويدعم مركز الخدمات الحكومية الشامل بأفضل الكفاءات من الإدارات الحكومية.. وإنصاف العاملين من فتيات الوطن واجب وعلى رأسهم مديرة هذا المركز الأستاذة أمل عسيري التي كانت عنوانًا مضيئًا للفتاة المدينية في الاجتماعات والندوات التي تعنى بالخدمات والمناطق واستطاعت بفكرها ومنطقها وضع العمل المديني في مقدمة الأعمال الرائدة على مستوى المملكة في اجتماعات وندوات إمارات المناطق.. فإبراز العمل يشجع كل من يعمل للاجتهاد والبروز أكثر.

فالبعض يتابع السلبيات فقط ويترك كل الإيجابيات بعيدًا عن التطور والإنجازات ليحقق مكاسب زائفة، فالنقد الإيجابي مطلوب ولكن بعيدًا عن المصالح الخاصة.

لدينا نهضة كبيرة تشهدها المنطقة بتوجيهات ودعم الأمير فيصل الداعم للعمل الإنساني للجمعيات الخيرية والصحية والخدمية للمواطن، فلنفعل دورنا الإعلامي بالنواحي الإيجابية لتعزيز ثقافة إبراز العمل وشكر المبدعين لخدمة طيبة الطيبة.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store