Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

شاشة لـ "تذوق الطعام"

A A
تمكن أستاذ ياباني من تطوير نموذج أولي لشاشة تلفاز "قابلة للتذوق" حيث بإمكان المستخدم أن يحصل على نكهات مختلفة تشبه الأطعمة.

وبحسب ما نشرته "رويترز" فإن التلفاز القابل للتذوق يأتي تحت اسم Taste-the-TV بمعنى تذوق التلفاز، ويتضمن الابتكار الجديد عبوات عشرة يتم رشها على سطح معقم يتم لفه من قِبل الشركة على شاشة التلفاز، ليتمكن المستخدم من تذوق النكهة! وحول الاستفادة القصوى من هذا الاختراع الجديد، فإن البروفيسور هومي مياشيتا من جامعة ميجي، قدم مقترحًا بأن يستخدم التلفزيون في تدريب الطهاة الجدد أو السقاة عن بعد.

كشف مياشيتا في حديثه لرويترز عن تكلفة تلك الشاشة إذا ما تم تصنيعها تجاريًا حيث تصل إلى 875 دولارًا، مؤكدًا أن هدفه من هذا الاختراع هو تمكين المستخدمين من تجربة شيئ يشبه تناول الطعام في مطعم بمكان خارج التوقعات، وحتى أثناء وجودهم بالمنزل.

ولا زالت المحادثات جارية رفقة الشركات المصنعة بحسب البروفيسور، حول التطبيقات المحتمل تضمينها لتكنولوجيا رش النكهات، مثل إضافة نكهات الخبز المحمص، متوقعًا أن هناك أمل قريب في بناء عالمًا من محتوى تقني يمكن تذوقه وتحميله ايضًا. وسط انتشار جائحة فيروس كورونا "كوفيد-19" فإن هذه الطريقة هي الأمثل في رأي مياشيتا لتعزيز طريقة تواصل البشر مع العالم الخارجي.

وتقدم بعض المغردين بتساؤلات عدة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حول هذا النوع من التكنولوجيا، ومدى ملائمة إطلاقة في هذا التوقيت بالتحديد الذي يعاني فيه العالم من كورونا. التلفاز القابل للعق ليس الإنتاج الأول للبروفيسور مياشيتا، ولكنه تمكن في السابق وطلابه من إنتاج مجموعة كبيرة من الأجهزة المتعلقة بالتذوق أيضًا، وضمنها شوكة تجعل مذاق الطعام أكثر حدة".

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X