Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
علي خضران القرني

اهتمام المملكة برعاياها في الخارج

A A
* تعتبر المملكة العربية السعودية -أيدها الله وأدام عزها واستقرارها- في طليعة الدول من حيث الاهتمام برعاياها محلياً وخارجياً، وبالتالي فالمواطن السعودي يعتبر سفيراً لبلاده خارجها، من حيث الالتزام بالأنظمة المرعية في الدول التي يتواجد فيها، سواءً كان سائحاً، أو طالب علم، أو رجل أعمال، أو دبلوماسي، أو لأي سبب من الأسباب، والمملكة تؤمن بأن مواطنيها عند حسن الظن والثقة في تمثيل بلادهم خارجها.

* وفي هذا المجال، فقد أوجدت المملكة ممثليات وسفارات وقنصليات، ودور رعاية وملاحق ثقافية، في معظم الدول الشقيقة والصديقة لرعاية مصالح مواطنيها، ومتابعة القضايا ذات الصلة بها، وفق القوانين والنظم الدبلوماسية المتبعة على مستوى العالم، وكانت وما زالت رائدة في جودة علاقاتها ورعاية مصالحها وشؤون رعاياها، وعدم التدخل في أي شأن من شؤون الدول الأخرى إلا بما تقتضيه الأنظمة والتعليمات المتبادلة بين الدول.

* ومن اهتمام المملكة ومواقفها المشرفة في الحرص على رعاياها في الخارج، ومتابعة ما قد يعترض لهم من مواقف وإيجاد الحلول اللازمة لها، ما حصل للمواطن السعودي (خالد العتيبي)، والقادم إلى فرنسا بتأشيرة نظامية، واحتجاز السلطات الفرنسية له بتهمة لا تستند إلى حقيقة أو مصداقية، ولأن هذا الموقف يخالف الأعراف والقوانين الدولية وحقوق الإنسان، وخاصة في دولة كفرنسا تقيم لحقوق الإنسان قيمة عالية ومكانة عادلة، فقد سارعت المملكة ممثلة في سفارتها في فرنسا للتدخل في الأمر، واستطاعت بدبلوماسيتها الفاعلة إقناع السلطات الفرنسية بعدم نظامية احتجاز مواطنها، وبراءته مما نسب إليه، وبالتالي مطالبة الجهات المتسببة وفق حقوق الإنسان برد الاعتبار للمواطن وتقديم الاعتذار للمملكة فيما حصل، تمشياً مع الأنظمة والقوانين في مثل هذا الموقف المخالف للأعراف والقوانين، واحترام الشراكة الدبلوماسية التي تربط بين الدولتين، والمتسمة بالتعاون وجودة العلاقات على امتداد التاريخ.

** خاتمة: تظل المملكة عند حسن ظن وثقة مواطنيها فيها، والوقوف إلى جانبهم، بما يضمن الحقوق المشروعة لهم، سواء كانوا داخل المملكة أو خارجها، وبالتالي سيكونوا -هم أيضاً- عند حسن ظنها فيهم، في تمثيل بلادهم خارجيًا خير تمثيل، بعيداً عما يتعارض وسمعتهم وسمعة بلادهم، والتزامهم في حلّهم وترحالهم بنُظم وقوانين الدول التي يتواجدون فيها لأي سبب من الأسباب.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X