Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

استمرار الانتعاش بدعم النمو وأسعار النفط وأداء الشركات

استمرار الانتعاش بدعم النمو وأسعار النفط وأداء الشركات

سوق الأسهم 2022

A A
كشفت تقديرات وزارة المالية وهيئة سوق المال وشركات النفط عن 3 عوامل رئيسة تدفع سوق الأسهم السعودية إلى مواصلة الانتعاش في 2022، تشمل تقديرات وزارة المالية في بيان الميزانية الأخير بارتفاع النمو إلى 7% واستمرار تحسن أداء الشركات وأسعار النفط، وذلك بعد أداء استثائى في 2021، ارتفع معه المؤشر بنسبة 30%، ووفقًا لوكالة الطاقة الدولية وأوبك، من المتوقع أن يرتفع الطلب على النفط لأكثر من 100 مليون برميل العام الحالي، وهو ما يؤدي بالتالي إلى تحسن أداء الشركات وأسواق الأسهم المحلية والدولية.

وشهد سوق الأسهم ارتفاعات قياسية بالعام 2021، وسجل أعلى مكاسب له في 14عاماً؛ وصعد المؤشر العام للسوق «تاسي»، بنسبة 29.83%، ليضيف 2,592.18 نقطة إلى رصيده، قفز بها 11,281.71 نقطة، مقابل 8,689.53 نقطة بنهاية 2020، وشهد السوق خلال العام الماضي ارتفاعا بالسيولة بالمجمل عند 2.22 تريليون ريال بارتفاع 7%، وبمتوسط سيولة يومية 8.92 مليار ريال.

ووفقًا للخبراء فإن السوق السعودي ينظر إليه بمزيد من التفاؤل في الفترة الحالية لانطلاق مشاريع كبيرة خاصة برؤية 2030، واستمرار الإصلاحات، وبارتفاعات 2021، يصبح مؤشر الأسهم مرتفعا بنسبة 1515%، خلال 36 عامًا، بمتوسط ارتفاع سنوي 42 %، حيث كان المؤشر691 نقطة بنهاية 1985.

أسعار النفط والنمو الاقتصادي أبرز المحفزات

تتصدر أسعار النفط المتوقعة في مستوى 80 دولارًا العام الحالي أبرز العوامل المحفزة لسوق الأسهم بسبب الاستهلاك القوي للطاقة في الفترة القادمة بحسب تقديرات أوبك ووكالة الطاقة الدولية، ويقلل الخبراء من المخاوف بشأن متحورات كورونا في ظل ارتفاع نسب التطعيم عالميًا، ومن المتوقع أن يستمر السوق في مواصلة صعوده بسبب مضي المملكة في تنفيذ برامج الرؤية 2030، ونمو الاقتصاد بأكثر من 7% وتحقيق فائض في الموازنة بـ90 ملياراً مما سينعكس على أرباح الشركات وبالتالي يجعل أسعارها جاذبة للاستثمار، وشهد الاقتصاد عدة محفزات إيجابية في مقدمتها العودة إلى النمو بشقيه النفطي وغير النفطي، وعاد النفط إلى أسعار 2018 أي أفضل من الأسعار قبل جائحة كورونا، كما شهد السوق أخبار إيجابية منها الإستراتيجية الوطنية للاستثمار وبرنامج شريك وذا لاين في نيوم وأكساجون؛ مما أدى إلى تدفق السيولة من الاستثمار الأجنبي وكذلك المستثمر المحلي، وتجاوزت القيمة السوقية للأسهم 10 تريليون ريال، فيما ارتفعت ملكية الأجانب إلى أكثر من 300 مليار ريال والخليجيين إلى 53 مليار ريال.

زيادة متدرجة في عمليات الإدراج سنويا

تركز وثيقة برنامج تطوير القطاع المالي على زيادة عمليات الإدراج في السوق السعودي بحيث يكون خط الأساس في عام 2020 6 شركات، و16 شركة في عام 2021م و20 شركة عام 2022م و24 شركة في عامي 2023 و2024، وعلى الرغم من هذا البرنامج الطموح إلا أن هناك تحديات كبيرة أمام السوق السعودي وهي رفع الفيدرالي الأمريكي لسعر الفائدة والتضخم وظهور متحورات جديدة وأسعار النفط التي أثرت بشكل مباشر على أداء أسواق المال بشكل عام، فيما يعول الكثيرون على اهمية توسيع قاعدة المستثمرين والحد من الشائعات والتركيز على الاستثمار المؤسسى طويل الأمد.



3 دعائم لارتفاع السوق

ارتفعت الأسهم السعودية بشكل رئيسى خلال2021 بدعم إنجازات رؤية 2030 خلال أول خمسة أعوام وتنويع الاقتصاد المحلي، إضافة إلى ارتفاع أسعار النفط وإطلاق برنامج شريك الذي تستفيد منه العديد من الشركات المدرجة، يأتي ذلك إلى جانب النجاح في مواجهة كورونا وعودة الاقتصاد للنمو القوي، يضاف إلى ذلك الإنفاق الحكومي الضخم عبر الميزانية وصندوق الاستثمارات العامة وإطلاق العديد من المشاريع الضخمة، وبين الـ26 عامًا التي سجلت فيها السوق ارتفاعات، ارتفع المؤشر بأكثر من 75 %، خلال أربعة أعوام وهي على الترتيب، 2005 الذي ارتفع المؤشر خلاله بنسبة 103.7 %، يليه 2004 بارتفاع 84.9%، ثم 1991 بنسبة ارتفاع 80.2%، و2003 الذي صعد خلال المؤشر بنسبة 76.2%، ومن بين الأعوام العشرة التي سجلت تراجعًا، تجاوزت التراجعات 25 %، خلال أربعة أعوام وهي على الترتيب، 56.5% في 2008، و52.5%، في 2006، و28.5% في 1994، و27.8% في 1998.

50 شركة تطلب الإدراج العام الحالي

وفقاً لمجموعة تداول، تقدمت 50 شركة بطلبات لطرح أسهمها للاكتتاب سواء بالسوق الرئيسة أو الموازية في 2022، وتمت الموافقة على بعضها، ومن أبرز الشركات التي تستعد لطرح أسهمها شركة جاز العربية لتقنية المعادن وشركة النهدي الطبية وشركة علم وشركة السعودية لتمويل المساكن وشركة المصانع الكبرى للتعدين في السياق ذاته؛ وكشفت مجموعة تداول عن طرح اكتتاب جديد في السوق الموازية خاص بشركة جاز العربية لتقنية المعادن بنسبة 5% من إجمالي أسهمها بما يبلغ 790 ألف سهم، وذلك في 23 يناير الجاري ولمدة 5 أيام.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X