Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
محمد المرواني

حصة الرياضة!!

A A
عاد طلاب المرحلة الابتدائية لمقاعد الدراسة بعد طول انقطاع.

عادوا ونحن - إن شاء الله - في الطريق إلى الحياة الطبيعية بكافة المجالات.

فقد بدأ العالم يصحو من كابوس «فيروس كورونا القاتل» في بداية ظهوره، إلى التعايش مع متحور «أوميكرون»؛ كمرضٍ غير خطير كما في بداية الفيروس.

الطلاب - وخاصة في المرحلة الابتدائية - يجدون متنفّسهم بالمدرسة في حصة التربية الرياضية التي أُغلِقَت ملاعبها، وساحات المدارس التي تُنظَّف كل يوم وتُعقَّم، ولكننا نتجاهل عقل الطالب ونشاطه البدني، ونتناسى أن «العقل السليم في الجسم السليم»!!.

الأندية الرياضية والأكاديميات تحت ١٢عاماً تعج بطلاب المراحل الابتدائية، بل إن نسبة تواجدهم كمجموعة داخل هذه الأكاديميات؛ أكثر من مجموعة فصل، أو فصلين يُمارسون الرياضة، فلماذا نُعطِّل حصة الرياضة للطلاب، بينما يدخلون ويخرجون من وإلى المدرسة، ويلعبون أمام مدارسهم في نهاية كل يوم دراسي وكأنهم يُعوِّضون ما فقدوه رياضياً؟!.

مراكز الأحياء مثلها مثل الأندية الرياضية، لابد أن تُعاود نشاطها بالحي، فهي تقوم بدورٍ كبير مع الذين لا يستطيعون أن يدفعوا للأكاديميات، أو ليسوا موهوبين بالدرجة الكافية لاستقطابات الأندية. نادي الحي يقضي على فراغ الأبناء فيما يفيد الأسرة، بل إنه يُنمِّي الدور المجتمعي داخل الحي باتصاله المباشر بأولياء الأمور، ومشاركة أبنائهم بالممارسات الرياضية والاجتماعية بما يفيد الحي كاملا.

الرياضة المدرسية عموماً تحتاج – في ظل رؤية 2030 - إلى بلورة كاملة وتقييم جديد ودور أكبر لإدارات التعليم وأقسام التربية الرياضية ومعلميها؛ بعيداً عن ثقافة (رمي الكرة بالملعب، وتناول كوب من الشاي، وتنتهي الحصة بسلام)!!.

لنا تجربة كبيرة بالتعليم، وشاهدنا معلمين متميزين بالتربية الرياضية، كذلك شاهدنا معلمين لا يمتّون للرياضة بصلة، لا جسمياً ولا فكرياً!!. أيضاً بعد الدمج لطلاب الصفوف الأولى بالمرحلة الابتدائية، وإسناد المهمة للمعلمات الفاضلات، يجب علينا إعداد معلمات مؤهلات للتربية البدنية في أسرع وقت ممكن، بدلاً من هدر الوقت بسد الفراغ بما هو مُتوفِّر ولا يُفيد!!.

* خاتمة:

مَن يُدير المنظومة الرياضية بالتعليم يحتاج إلى إعادة نظر في بعض الأمور، فليست الرياضة المدرسية مكتبا في غرفة التربية الرياضية، بل فِكر وعمل وشخصية رياضية.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X