Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
أحمد عوض

أبطالٌ من بلادنا

A A
خبر اغلاق النائب العام التركي لملف قضية المواطن جمال خاشقجي -رحمه الله- يجب أن لا يكون خبراً عادياً.. تكالب العالم على بلادنا، وهاجمنا الجميع، وكنّا مُلتفين حول قيادتنا، مؤمنين بعدالة قضائنا، تولى الأمر أبطال يجب أن نُخلّد أسماءهم بصفحات تاريخ هذا الوطن الغالي..

لن أنسى تلك اللحظات الصعبة والعسيرة، ضغط اعلامي استهدف التشكيك بكل شيء ببلادنا، كُنّا نواجه بما نستطيع ولكننا لم نكن في موقف رجل كان في قلب الحدث، حمل معه أحلام وآمال شعب بأكمله، وبين يديه ثقة ولاة الأمر وتوصيتهم له بأن ينتصر للحقيقة، ودعوات أمهاتنا تُرافقه في تلك الرحلة..

كان معالي النائب العام الشيخ سعود المعجب يواجه ذاك الضغط بهدوء أغاظ الأعداء، بهدوء الواثق من عدالة قضيته كان يواجه الأتراك مُطالباً إياهم بما لديهم من أدلة ومعلومات ليُكمل مسار البحث عن العدالة..

في كل صورة له، كُنّا نسأل الله له النصر والسداد، كُنّا نُدرك الخطر الذي يُحيط ببلادنا، ونجح في مهمته، وانتصر للحقيقة وحقق العدالة..

بعد سنوات يُغلق الأتراك الملف ويحيلون الأمر للسعوديين ويكتفون بما قامت به السعودية من محاكمات..

هذا الحدث يجب أن يدفعنا للفخر بهؤلاء الأبطال الأفذاذ الذين كانوا على قدر كبير من المسؤولية وواجهوا حدثاً لم تعتد بلادنا رؤيته ولا أحد يقبل بحدوثه..

أخيراً..

نحنُ أُمة عظيمة ويجب أن نحفظ لأبطالنا بطولاتهم، وأن نُفاخر بهم بين الأُمم ونُسجل تاريخ في سجلات تاريخنا الذي نرويه لأبناءنا، والشيخ سعود المعجب أحد رجالات هذا الوطن الذين يستحقون تخليد اسمهم في قلوبنا وذاكرتنا..

Nabd
App Store Play Store Huawei Store
X