Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

الوطن .. «حباً» في قلوبهم و«حديثاً» على ألسنتهم

الوطن .. «حباً» في قلوبهم  و«حديثاً» على ألسنتهم

A A
الملك عبد العزيز بن عبدالرحمن آل سعود

« أسال الله أن يوفقني لخدمة شعبنا العزيز وتحقيق آماله وأن يحفظ لبلادنا وأمتنا الأمن والاستقرار وأن يحميها من كل سوء ومكروه». «يجب على شبابنا أن يعرفوا كيف تكونت هذه الوحدة المبنية على العقيدة الإسلامية».

الملك سعود بن عبدالعزيز

71



إنني لا أبخل بصحتي ولا بمالي في سبيلك أيها الشعب الكريم، إنني أتألم لألمك وأسر لسرورك وإنني معاهد الله منذ توليت زمام الأمر أن أكون مخلصاً لديني ووطني ورعيتي مهما كانت الظروف والأحوال.

الملك فيصل بن عبدالعزيز

72



إن إيمان هذا الشعب بالله وتماسكه وتفانيه في خدمة دينه ووطنه والكفاح في سبيل استقلاله وحريته هو السبيل الذي أوصل هذا الشعب وهذا البلد الكريم إلى ما هو عليه الآن.

الملك خالد بن عبدالعزيز

73



تمر علينا اليوم ذكرى تأسيس كياننا الكبير المملكة العربية السعودية ونحن أشد ما نكون حاجة للتمسك بعقيدتنا ومثلنا العليا التي جاهد مؤسس هذا الصرح جلالة الملك عبدالعزيز لكي يجعلها أساس انطلاق نحو أهدافنا وقد وضع لنا رحمه الله المعالم واضحة على الطريق لتكون مشاعل تنير دربنا وقد وفقنا الله سبحانه وتعالى بأن أخذ بأيدينا إلى ما يحب ويرضى بعد أن أخلصنا النية الصادقة له مستلهمين منه جلت قدرته العون والسداد.

الملك فهد بن عبدالعزيز

74



استمرارًا للمنهج القويم الذي قامت ونشأت عليه هذه الدولة منذ عهودها الأولى، أقام والد الجميع الملك عبدالعزيز هذا الكيان الشامخ وتغلّب -بعون الله- على الصعاب والعقبات متسلحًا بإيمانه باللَّه وقائمًا بتطبيق شريعته بعزيمة صادقة، وحب مطلق لبلاده وشعبه، فأعانه الله ونصره وتحقق له ما أراد، فكان هذا الكيان الشامخ الذي نعيش فيه وننعم فيه بالأمن والاستقرار ورخاء العيش فلا يسعنا إلا أن ندعو الله عز وجل أن يجزيه خير الجزاء، وأن يوفقنا جميعًا لخدمة هذا الكيان والحفاظ عليه ليبقى حصنًا منيعًا لشرعه، وموئلًا للأمن والرخاء، ومثالًا للمجتمع الصالح

الملك عبدالله بن عبدالعزيز

75



أيها الشعب الكريم يسعدني أن اهنئكم جميعاً باليوم الوطني، اليوم الذي سار فيه أجدادكم خلف قائدهم الملك الموحد عبدالعزيز – يرحهم الله جميعا – وصنعوا ملحمة تاريخية جاءت ثمارها وحدة هذا الوطن الذي نفخر به جميعاً وطن التوحيد والوحدة والكرامة وطن يحتضن الحرمين الشريفين وسيظل إن شاء الله حاملاً راية التوحيد.

الملك سلمان بن عبدالعزيز

76



لأبنائنا وبناتنا أقول: لقد سخرت لكم دولتكم كل الإمكانات، ويسرت لكم كل السبل لتنهلوا من العلم في أرقى الجامعات في الداخل والخارج، والوطن ينتظر منكم الكثير، فعليكم أن تحرصوا على استغلال أوقاتكم في التحصيل، فانتم استثمار المستقبل للوطن، ونحن حريصون كل الحرص على إيجاد فرص العمل بما يحقق لكم الحياة الكريمة، وعلى الحكومة والقطاع الخاص مسؤولية مشتركة في هذا الجانب.

Nabd
App Store Play Store Huawei Store