Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

منتدى العقار ضخ 300 ألف وحدة سكنية حتى 2025

منتدى العقار ضخ 300 ألف وحدة سكنية حتى 2025

A A
قال الرئيس التنفيذي للشركة الوطنية للإسكان محمد البطي: «إن الشركة تخطط لضخ 300 ألف وحدة سكنية في مختلف المناطق حتى عام 2025»، وأضاف البطي في تصريح صحفي على هامش منتدى مستقبل العقار: «إن مشاريع الشركة تتوزع على 17 مدينة، وجرى إطلاق 150 مشروعاً حتى الآن».

ووصلت مشاريع الوطنية للإسكان إلى 116 ألف وحدة سكنية حالياً، بإجمالي استثمارات تقارب 100 مليار ريال، وستستمر في ضخ المزيد من الاستثمارات للوصول إلى المستهدف»، وفقاً للرئيس التنفيذي، وبينما تتركز مشاريع الوطنية للإسكان في مدينة الرياض التي تستحوذ على 50% من المعروض العقاري، أوضح البطي، أن «الوطنية للإسكان» ستطلق في القريب العاجل مشاريع جديدة في شمال وشرق الرياض بإجمالي معروض يتجاوز 50 ألف وحدة سكنية، والشركة الوطنية للإسكان هي ذراع استثماري لوزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، وتهدف إلى استدامة موارد الوزارة، وتعمل في شراكات مع القطاعين الخاص والعام، وفي السياق ذاته، تناول منتدى مستقبل العقار خلال جلسته أمس، رحلة جودة الحياة عبر تسهيل الإجراءات التي تسهم في تملك المواطن للمسكن، ودور المؤسسات المالية والبنوك في تمكين الأفراد من امتلاك المسكن، وأهمية تطوير الضواحي وتوفير الخدمات الأساسية والمرافق الحيوية.

وشارك في الجلسة الحوارية بعنوان «جودة الحياة والبرامج الداعمة لتيسير تملك المسكن» الوكيل المساعد للدعم السكني بوزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان راكان المداح، ورئيس مصرفية الشركات الشاملة ببنك الرياض طارق الغزيري، ومدير عام العمليات والمشاريع بقطاع شراكات بالشركة الوطنية للإسكان المهندس سلطان بن أحمد الحرازي، وتطرق المتحدثون إلى دور تشريعات الوزارة في تحقيق مفهوم جودة الحياة بالنسبة للمستفيدين من الخدمات التي تقدمها، ومنها دعم البنوك وآليه الحصول على المسكن، مؤكدين أن المملكة تسابق الزمن عبر المنجزات التي تسعى لتقديمها للأفراد.

مستقبل العقار55



وأشاد المتحدثون برحلة وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان التطويرية والتمويلية، وشراكة القطاع البنكي في خدمة المستفيدين، ورفع نسبة التملك، ونضج القطاع التطويري العقاري، عبر الاهتمام بالدراسات التي تتناول رغبات المستفيدين، واستعرض المتحدثون عددًا من النماذج والأمثلة الحية لمشاريع الشركة الوطنية للإسكان، التي طًبقت معايير جودة الحياة من خلال المرافق صديقة للبيئة، ومنها ضاحية الخزام في الرياض التي تبلغ مساحتها 30 مليون متر مربع وتوفر أكثر من 50 ألف وحدة سكنية لخدمة 250 ألف أسرة.

كما عقدت جلسة حوارية تحت عنوان «التنمية الحضرية وأنسنة المدن» شارك فيها الرئيس التنفيذي لهيئة فنون العمارة والتصميم الدكتورة سمية السليمان، ووكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان للتخطيط الحضري الدكتور عادل الزهراني، ورئيس قطاع التطوير العقاري بالشركة الوطنية للإسكان الدكتور خالد السحيمي، والرئيس التنفيذي بمجموعة روشن صباح بركات، والمدير التنفيذي لإدارة تطوير المشاريع بشركة رؤى المدينة القابضة الدكتور أيمن الوليدي.

وتناولت الرئيس التنفيذي لهيئة فنون العمارة والتصميم الدكتورة سمية السليمان التخصصات في مجال البناء والبنية التحتية، مشيرةً إلى أن دور الهيئة يكمن بالنهوض بالقطاع العمراني.

من جهته، قال عادل الزهراني إن كل حي سكني في المملكة بحاجة إلى أنسنة لرفع مستوى جودة الحياة. وأوضح أيمن الوليدي أن الأنسنة وجودة الحياة في المخطط الحضري المعتمد مبنية على إثراء تجربة الزائر، مفيدًا أن مشروع رؤى الذي سيقام في المدينة المنورة تمثل مساحته المفتوحة نسبة 63%، مما يسهم في تحقيق الأهداف الإستراتيجية المستنبطة من برنامج جودة الحياة لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030.

contact us
Nabd
App Store Play Store Huawei Store